تحذيرات في تونس.. أزمة نحو الفوضى أم الحوار؟

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/qy2v

أكد زعيم حركة النهضة التونسية راشد الغنوشي أن حزبه يتحمل جزءا من المسؤولية عن الأخطاء خلال الأعوام الماضية، ولكن بعضَ الأطراف تسعى لتحميله كامل المسؤولية

 معربا عن أسفه لعدم وجود حوار مع الرئيس قيس سعيد بعد القرارات الأخيرة.
وقال الغنوشي إن الحركة مستعدة لأي تنازل، إذا كانت هناك عودة للديمقراطية، معتبرا أنه لا شرعية لأي حكومة لا تُعرض على البرلمان، كما هدد بتحريك الشارع التونسي للدفاع عن الديمقراطية ورفع الأقفال عن البرلمان حسب قوله.
يأتي ذلك في ظل حالة ترقب مستمرة لقرارت الرئيس المقبلة، و مساع تقودها النهضة لتشكيل جبهة سياسية ضد هذه القرارات التي يقول الرئيس التونسي إنها دستورية ومن صميم صلاحياته الرئاسية وتحترم الحقوق والحريات..

فهل تمضي الأزمة نحو حل سياسي هادئ .. أم أن المواجهة ستكون في الشارع؟

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا