أزمة الغواصات.. ماكرون يصعد دبلوماسيا

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/rbi5

خيانة خطط لها تقول فرنسا التي استدعت سفيريها لدى أستراليا والولايات المتحدة عقب إلغاء كانبرا لصفقة غواصات عقدت قبل خمسة أعوام مع باريس بقيمة 40 مليار دولار لتعوضها بشراكة مع واشنطن ولندن، أمر خطير تقول فرنسا إنه بات قضية أوروبية تستوجب على الاتحاد التحرك لتعزيز استقلاليته الاستراتيجية والدفاعية بينما جاء رد البيت الأبيض مرتبكا ببيان أعيدت صياغته أربع مرات بخصوص ما إذا كان الحليف الفرنسي يعلم بإلغاء الصفقة، حليف وصفته الخارجية الأمريكية بالشريك الحيوي لواشنطن مع تأكيدها التشاور بين البلدين
فهل تنجح الولايات المتحدة في احتواء أزمة دبلوماسية بدأت بوادرها الأولى مع فرنسا؟ وما أوراق باريس لتحيل المواجهة مع واشنطن إلى بروكسل؟

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا