قطر تكسب من الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين

أخبار الصحافة

قطر تكسب من الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ks6k

تحت العنوان أعلاه، نشرت "أوراسيا ديلي" مقالا حول عقد الغاز الضخم والمديد الذي وقعته الدوحة مع بكين والمنافسة في هذه السوق.

وجاء في المقال: على خلفية المواجهة التجارية، توقفت الشركات الصينية عن شراء الغاز الطبيعي المسال من الولايات المتحدة، ومن يومين أعلنت شركة Qatargas القطرية المملوكة للدولة عن عقد جديد لتوريد الغاز المسال إلى الصين. لمدة 22 عاما، ستشتري بموجبه شركة بتروتشاينا الدولية المحدودة، وهي شركة فرعية تابعة لشركة بتروتشاينا المملوكة للدولة، 3.4 مليون طن (4.7 مليار متر مكعب) سنويا.

ووفقا لوكالة بلومبرغ، قد يكون العقد مع قطر هو أول "جرس" لتراجع إمدادات الغاز الطبيعي المسال الأمريكي إلى آسيا. ويقول الخبراء إن المشتريات الإضافية من الغاز الطبيعي المسال في قطر ستساعد الصين على حماية نفسها من الارتفاع الحاد في الأسعار في السوق الفورية.

وهناك مصالح للشركات الأمريكية في استيراد الغاز القطري. فسوف تحصل بتروتشاينا على غاز إضافي من مشروع قطر Qatargas 2، وهو مشروع مشترك بين الشركة القطرية وشركة إكسون موبيل الأمريكية وتوتال الفرنسية.

من جهة أخرى، فمنذ أبريل الفائت، بدأت إمدادات الغاز الطبيعي المسال المتعاقد عليها مع الصين من مشروع  يامال (الروسي) للغاز الطبيعي المسال.

وكما لاحظ خبراءEADaily ، تحاول بكين موازنة إمدادات الغاز الطبيعي المسال من دول مختلفة، وفي المستقبل القريب لن يكون هناك منافسة بن الغاز الطبيعي المسال وغاز الأنابيب.

وفي الصدد، قال ألكسندر سوبكو المحلل بمركز الطاقة التابع لمدرسة سكولكوفو للأعمال: "غاز الأنابيب من روسيا، لم يعد منافسًا مباشرًا للغاز الطبيعي المسال، لأنه مخصص للمناطق القارية في البلاد". واستشهد سوبكو بمثال عن إمدادات الغاز الطبيعي المسال من الساحل الصيني إلى المناطق القارية من البلاد في الشتاء الماضي في صهاريج: "لكن تبين أن هذا القرار اضطراري ومكلف ولمرة واحدة".

لا تزال، حتى الآن، تركمانستان أكبر مورد للغاز إلى الصين. ففي العام الماضي وردت لها 33.6 مليار متر مكعب، أي أكثر من ثلث جميع الواردات.

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

تمتلكها دولة عربية.. مروحية روسية قاهرة للمدرعات وقادرة على محاربة جيش صغير وتدمير سفينة حربية