بروكسل مستعدة لحرب تجارية مع الولايات المتحدة

أخبار الصحافة

بروكسل مستعدة لحرب تجارية مع الولايات المتحدة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jthh

تحت العنوان أعلاه، كتب سيرغي مانوكوف، في "إكسبرت أونلاين"، عن الطلاق بين أوروبا وأمريكا الذي سجل في منتدى دافوس، وردود بروكسل المنتظرة على تقييد الصادرات الأوروبية إلى أمريكا.

وجاء في المقال: المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس هذا العام، سوف يبقى في الذاكرة، ربما، بعد إضفاء الطابع الرسمي عمليا على "طلاق" الولايات المتحدة وأوروبا.
فبعد عودته من سويسرا، أجرى الرئيس ترامب مقابلة رائعة مع ITV يوم الأحد. وفيها، اتهم الرئيس الأميركي الاتحاد الأوروبي بأنه "غير عادل جدا" بالنسبة إلى المصدرين الأميركيين، مشيرا إلى أن ذلك كله سيؤدي إلى شيء "كبير جدا" وأن أوروبا سوف تندم بشدة على هذا السلوك.

وقال الرئيس الأمريكي: "لقد واجهت شخصيا مشاكل كثيرة مع الاتحاد الأوروبي.. هذا يمكن أن يتحول إلى شيء كبير جدا، من وجهة نظر التجارة. لا يمكننا إدخال بضائعنا إلى أوروبا، لأن ذلك صعب جدا جدا. بينما هم يجلبون بضائعهم إلينا، إما على الاطلاق من دون جمارك، أو مع رسوم منخفضة جدا. هذا غير عادل جدا!"

ويضيف المقال: في أمريكا، اعتادوا على حقيقة أن أوروبا لا تتبع فقط سياسة "الأخ الأكبر"، أي الولايات المتحدة، إنما وتصمت عن اللوم والتهجم عليها. إلا أن ردة فعل بروكسل هذه المرة، على الأرجح، أدهشت ترامب ومساعديه. فقد صرح ممثل المفوضية الأوروبية للصحفيين بأن الاتحاد الأوربي مستعد لأي تطور في الأحداث ويعتزم الرد بشكل مناسب على الضربة إذا حاول البيت الأبيض الحد من الواردات الأوروبية.

وقال: "بالنسبة لنا، السياسة التجارية ليست لعبة فيها خاسرون وفائزون.. إننا في الاتحاد الأوربي واثقون من أن التجارة يمكن بل يجب أن تكون بلا خسارة. ونعتقد أيضا أن التجارة ينبغي ألا تكون مفتوحة ونزيهة فحسب، بل ينبغي أن تستند أيضا إلى قواعد. والاتحاد الأوروبي مستعد للتصرف بسرعة وبشكل مناسب إذا اتخذت الولايات المتحدة تدابير تقييدية فيما يتعلق بصادراتنا".

ويبدو أن أمريكا على حافة حرب تجارية ليس فقط مع الصين، إنما مع أوروبا، أيضا. ففي الصيف الماضي، حذرت مفوضة التجارة الأوروبية، سيسيليا مالمستروم، من أن حربا تجارية بين الاتحاد الأوربي والولايات المتحدة، إذا اندلعت، فستكون سيئة جدا للعالم برمته.

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

خطير.. الصين تدرب قواتها لضرب مواقع لأمريكا وحلفائها..