مسؤول إسرائيلي: الحوار بين موسكو وتل أبيب في ذروته

أخبار الصحافة

مسؤول إسرائيلي: الحوار بين موسكو وتل أبيب في ذروتهنقطة حدودية بين روسيا وأوكرانيا في شبه جزيرة القرم الروسية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jme3

"إسرائيل رفضت تأييد أوكرانيا في مسألة القرم"، عنوان مقال دميتري لارو، في صحيفة "إزفستيا"، يوم الاثنين، عن "إشارة الخارجية الإسرائيلية إلى أنها لن تغير موقفها وستلتزم بالحياد".

يستند المقال إلى تصريحات مسؤولين إسرائيليين بخصوص موقف تل أبيب من عودة شبه جزيرة القرم إلى روسيا، فلا هي تميل لمصلحة الجانب الأوكراني، ولا تنوي الاعتراف باستفتاء 2014.

وبهذا الصدد، نقلت الصحيفة عن نائب مدير عام وزارة الخارجية الإسرائيلية، مدير إدارة أوراسيا، أليكس بن زيفي، قوله لـ"إزفستيا":

" أي قرار يتخذ على أساس الحوار الروسي الأوكراني سيناسبنا. إذا اتفقت موسكو وكييف على أن شبه جزيرة القرم روسية، فإننا لا نمانع. وإلى أن يتم التوصل إلى توافق في الآراء، تعتزم إسرائيل الحفاظ على موقف محايد. ومما لا شك فيه أن كييف دعت مرارا وزارة الخارجية الإسرائيلية الميل إلى جانبها. ولكننا لا ننوي تغيير موقفنا".

كما نقل المقال عن رئيس الدائرة الصحفية بوزارة الخارجية الإسرائيلية إيمانويل ناشون قوله للصحيفة إن قضية الاعتراف أو عدم الاعتراف بشرعية استفتاء القرم، الذي جرى في العام 2014، ليست على جدول الأعمال الآن، ولا هي المكون الرئيس للحوار الثنائي مع روسيا. ولكن إسرائيل لا تخطط لتجاوز هذه القضية على الإطلاق، مؤكدا أن "الحوار بين روسيا وإسرائيل الآن في ذروته"، بعد استئناف العلاقات الدبلوماسية بين البلدين في أوائل التسعينيات. و" يتم تطوير التعاون في جميع الاتجاهات. أما بالنسبة للقرم، فإن المسألة يجب أن تحل، ولكن موسكو وكييف هما من يجب أن يقوم بذلك".

ويذكّر المقال بأن العلاقات الدبلوماسية بين الاتحاد السوفييتي السابق وإسرائيل قطعت بمبادرة من موسكو في العام  1967 مع شن إسرائيل الحرب على الدول العربية، واستؤنفت مع روسيا في العام 1991، وهي الآن في أفضل حالاتها.

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بالفيديو.. إحياء ذكرى عاشوراء في اليونان!