مهندس "البيريسترويكا" السعودية يغامر كثيرا

أخبار الصحافة

مهندس الرياض
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jlc2

تحت عنوان "مهندس "البيريسترويكا" السعودية، يدمر الوضع الراهن"، كتب قسم الشرق الأوسط في "أوراسيا ديلي" أمس الثلاثاء، عن حملة مكافحة الفساد السعودية.

ينطلق المقال من إعلان السعودية عن بداية "صراع بلا رحمة" مع الفساد، انطلاقا من تاريخ الـ 4 من نوفمبر، حين أنشأ الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود لجنة يرأسها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان لمكافحة الفساد.

وجاء في المقال: "من السابق لأوانه الحديث عن انتصار ولي العهد في حملة مكافحة الفساد في المملكة... ولكن، في غضون أيام، تم جمع مبلغ مثير للإعجاب- 100 مليار دولار... وللمقارنة، فإن ميزانية المملكة العربية السعودية العسكرية بأكملها في العام 2017 في حدود 51 مليار دولار".

وعن دور محمد بن سلمان، توقف المقال عند كونه في قمة السلطة، منذ ما يقرب من ثلاث سنوات، أي منذ انضمامه إلى عرش والده في يناير 2015، ولكنه "خلال هذه الفترة دمر تماما التوافق الذي تطور على مدى عقود داخل النخبة السعودية. لم تشعر أي مجموعة في أي وقت مضى بأنها محرومة من السلطة ومرمية في الفناء الخلفي، كما حدث مع منافسي آل السديري، بحلول نهاية العام 2017"، كما جاء في المقال.

وينظر المقال في أسباب حملة بن سلمان، فيرى أن الغرق في المستنقع اليمني الدامي وانعدام النجاح في سوريا، إلى جانب عدم اليقين في لبنان، يجعل ولي العهد يعوض الانتكاسات الخارجية من خلال التصعيد الشديد ضد إيران. وهو يحاول في هذا السياق إيجاد موارد إضافية لدعم مؤيديه في المملكة نفسها وبين حلفائها وشركائها في المنطقة.

وينتهي المقال إلى أن "مهندس "البيريسترويكا" السعودية يغامر كثيرا... فصمت النخب السعودية له حدوده، وحتى لو لم يبد حتى الآن ما يشي بانفجار داخلي، فإن منافسي محمد بن سلمان أُهينوا وحط من قدرهم وهُزت مصداقيتهم، ولكنهم لم يُحيّدوا تماما"، بمعنى أنهم ما زالوا قادرين على فعل شيء ما.