الولايات المتحدة تهدد كاراكاس بـ"السيناريو السوري"

أخبار الصحافة

الولايات المتحدة تهدد كاراكاس بـاجتماع للمعارضة في كاراكاس
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iulo

تطرقت صحيفة "كومسومولسكايا برافدا" إلى الأوضاع في فنزويلا، مشيرة إلى عقد مجلس الأمن جلسة مغلقة كُرست لمناقشتها.

جاء في مقال الصحيفة:

بدأت مرحلة جديدة في أزمة فنزويلا يوم 1 مايو/أيار الجاري بعد إعلان الرئيس نيكولاس مادورو عن قراره دعوة الجمعية التأسيسية الوطنية للاجتماع.

وبدا أن ذلك كان يجب أن يضع حدا للمجابهة الأهلية الحادة في البلاد. لكن المعارضة لم تر في الجمعية التأسيسية سوى خطوة جديدة من مادورو لتعزيز سلطته الشمولية.

وهكذا، استمرت الفعاليات الاحتجاجية، التي تدعو إليها المعارضة على خلفية الأزمة الاقتصادية التي تعانيها البلاد، رغم أن المشاركين فيها في انخفاض مستمر. ولذا، تحاول المعارضة تعويض هذا النقص بأعمال عدوانية ضد رجال الشرطة ومؤسسات الدولة.

يجب القول إن الوضع في فنزويلا يذكِّر بـ "الثورات الملونة". فقبل أيام ظهر على المسرح، الأمريكيون، الذين من دونهم لا تحصل أي "تغيرات ديمقراطية" في العالم، وبادروا إلى دعوة مجلس الأمن الدولي لعقد جلسة مغلقة لمناقشة أزمة فنزويلا.

نيكي هايلي

وقد بررت مندوبة الولايات المتحدة نيكي هايلي ذلك بأن "فنزويلا على حافة كارثة إنسانية، وأن على المجتمع الدولي الضغط على رئيسها لإعادة الديمقراطية إلى الجميع. وبعكسه سوف تتطور الأحداث وفق السيناريو السوري".

مندوب فنزويلا رافائيل راميريس قاطع المندوبة الأمريكية معترضا، ومشيرا إلى أن فنزويلا بعيدة جدا عن حافة الكارثة الإنسانية، لذلك فهي لا تهدد العالم أو الأمن العالمي. أي أن المسألة لا تستحق مناقشتها في إطار جلسة مجلس الأمن.

ترجمة وإعداد: كامل توما