ما هي أسباب المناورات العسكرية المفاجئة في جنوب روسيا

أخبار الصحافة

ما هي أسباب المناورات العسكرية المفاجئة في جنوب روسياعربات مدرعة روسية شاركت في التدريبات المفاجئة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hyyw

تطرقت صحيفة "موسكوفسكي كومسوموليتس" إلى المناورات العسكرية المفاجئة للدائرة العسكرية الجنوبية، مشيرة إلى أن هدفها صد العدوان في الاتجاه الجنوبي–الغربي.

 جاء في مقال الصحيفة:

بدأت فجر يوم الخميس 25 أغسطس/آب الجاري مناورات عسكرية مفاجئة في جنوب روسيا، يشترك فيها عسكريون من ثلاث دوائر عسكرية والأسطول الشمالي وقوات الإنزال الجوي والقوات الجوية.

والهدف الرئيس لهذه المناورات، التي ستستمر حتى يوم 31 من الشهر الجاري، التأكد من الجاهزية القتالية للوحدات والتشكيلات العسكرية عشية المناورات الاستراتيجية  الكبيرة "القوقاز–2016".

وقد أعلن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو في اجتماع الوزارة، عن انطلاق هذه المناورات المفاجئة في الدائرة العسكرية الجنوبية، بناء على توجيه من القائد العام الأعلى؛ مشيرا إلى إن هدف هذه المناورات هو اختبار القدرات القتالية للوحدات العسكرية المشاركة فيها، واختبار جاهزية الدائرة العسكرية الجنوبية وإعداد مجموعات قتالية مؤهلة خلال فترة زمنية قصيرة للعمل في فترة الأزمات.

كما سيتم تقييم القدرات الحركية للدائرتين العسكريتين الغربية والوسطى للانتشار في الاتجاه الجنوبي–الغربي الاستراتيجي. وأضاف نائب وزير الدفاع أناتولي أنطونوف أن هذه المناورات تجري وفق ما تتضمنه وثيقة فيينا لعام 2011 بشأن تعزيز الثقة والأمن، "وعلى سبيل حسن النية أبلغنا عبر القنوات الرسمية الدول الأعضاء في منظمة الأمن والتعاون الأوروبي كافة، وكذلك الصين وإيران عن انطلاق هذه المناورات المفاجئة".

تدريبات مفاجئة للقوات الروسية

وبحسب قول الخبير العسكري فيكتور موراخوفسكي، فإن المناورات المفاجئة أصبحت تقليدية لأنها في النهاية تتحول تدريجيا إلى المناورات الاستراتيجية "القوقاز-2016". وحاليا تشارك في هذه المناورات المفاجئة قوات ومعدات وآليات دائرة عسكرية واحدة، التي تصل إليها تشكيلات من الدوائر العسكرية المجاورة بهدف تعزيزها. كما أن الاتجاه "المهدَّد" سترسَل إليه قوات الإنزال الجوي وطائرات القوة الجوية.

وذكر الخبير أنه قبل أيام انتهت في جنوب روسيا تدريبات شاملة لوحدات الإمدادات التي أعدت القاعدة اللازمة للمناورات المفاجئة، وقد "أصبح هذا تقليدا، - أولا تدريبات وحدات الإمدادات، ثم اختبارات مفاجئة، يتم خلالها إعادة انتشار الوحدات العسكرية والآليات اللازمة لهذه المناورات لتنطلق بعد ذلك التدريبات".

كما أشار الخبير، إلى أنه منذ إقرار الخطة الدفاعية الجديدة للبلاد عام 2014، يشارك في المناورات بالإضافة إلى التشكيلات العسكرية، المؤسسات المحلية ووحدات الدفاع المدني مثل وزارة النقل ووزارة الصناعة، واستدعاء الاحتياط.

وأضاف الخبير فيكتور موراخوفسكي أن هدف هذه التدريبات الأول هو التدريب على الحرب الدفاعية، وقال إن "هدف المناورات ردع العدوان، والضربات المفاجئة، حيث يتم خلالها التدرب على أساليب الحرب الدفاعية في الاتجاه الجنوبي–الغربي المضطرب حاليا".

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة