قمة بيلدربيرغ من دون أعين المتطفلين

أخبار الصحافة

قمة بيلدربيرغ من دون أعين المتطفلينمجموعة بيلدربيرغ
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gu2p

تناولت صحيفة "نوفيه إيزفيستيا" اجتماع القمة السنوي لمجموعة بيلدربيرغ لرجال السياسة والمال والأعمال الذي سينعقد في النمسا يوم 11 يونيو/حزيران الجاري.

جاء في مقال الصحيفة:

يفتتح غدا في النمسا اجتماع القمة لـ "مجموعة بيلدربيرغ" ويستمر أربعة أيام. يبدو أن قمة السبعة الكبار لم تتذكر لقاء زعماء هذا النادي المغلق الذي يضم سياسيين بارزين ومصرفيين ورجال أعمال، الذين يعتبرهم خبراء نظرية المؤامرة حكومة العالم السرية، التي تقرر مصير الأرض. تناقش قمة مجموعة بيلدربيرغ كالمعتاد مسائل ذات اهمية عالمية، بدءا بالإرهاب وانتهاء بالتكنولوجيات المتقدمة.

سيتم هذا الاجتماع في بلدة تيلفز النمساوية التي تبعد فقط 25 كلم عن المكان الذي عقدت فيه قمة "G7" اجتماعاتها الأخيرة، فهل هذا مصادفة؟ المهم هذه القمة ستنعقد تحت حراسة مشددة ايضا من دون أعين المتطفلين، على غرار  قمة "G7".

قبل يومين نشرت "مجموعة بيلدربيرغ" قائمة بأسماء المشاركين في قمتها ، وبغض النظر عن عدم وجود أسماء من روسيا، فإن القائمة تثير الاهتمام. لأن من ضمن من يشارك في هذه القمة: رؤساء حكومات هولندا، فنلندا، بلجيكا، والسكرتير العام لحلف الأطلسي يانس شتولتنبرغ، ورئيس النمسا هانس فيشر، ووزيري مالية من أوروبا، أحدهما جيرون ديسلبلوم وزير مالية النمسا، رئيس المجموعة الأوروبية الممولة الرئيسية في منطقة اليورو. كما ستحضر ملكة هولندا السابقة بياتريس التي كان والدها أحد مؤسسي مجموعة بيلدربيرغ.

تقدم مجموعة بيلديربيرغ نفسها على انها اتحاد ممثلي النخب السياسية والمالية والتجارية في أوروبا، تأسست قبل 60 سنة بدعوة من السياسي البولندي يوسف ريتنغيرم، والأمير جوليان، ووالد الأميرة بياتريس والدة ملك هولندا الحالي. واطلق عليها مجموعة بيلديربيرغ، لأن اول اجتماع لها عقد عام 1954 في فندق "بيلديربيرغ" بمدينة اوستربيغ الهولندية.

يجتمع اعضاء المجموعة سنويا في أحد الفنادق الفخمة في منتجع سياحي لمدة 3-4 أيام، يناقشون خلالها اهم المسائل في مجالات المال والسياسات العسكرية والاجتماعية. يتم اخلاء الفندق والمنتجع الذي تقرر المجموعة الاجتماع فيه من كافة النزلاء والسياح، ليس فقط من الضيوف، بل وحتى من السكان المحليين، ويطوق المكان من قبل الشرطة والجنود والأجهزة الخاصة.

الفندق الذي ستجتمع فيه المجموعة

سيشارك في قمة هذه السنة إضافة الى المسؤولين الذين ذكروا أعلاه، مدراء اكبر المصارف العالمية، رؤساء ومدراء كبرى الشركات العالمية مثل ميشلان، وروش، ورويال دوش شيل، وبريتش بتروليوم، وسيمنس، وغوغل، وفيسبوك، وغيرها. كما سيشارك إضافة الى هؤلاء رجال السياسة، حيث سيناقشون بالدرجة الأولى الارهاب الدولي، والوضع حول وايران، كما ليس مستبعدا ان يتطرقوا الى روسيا ايضا.

بعض الشركات المشاركة في قمة مجموعة بيلديربيغ

طبعا سوف يناقشون المسائل التي تهم القارة العجوز والعالم قاطبة. لأن اجتماعات بهذا المستوى نادرا ما تنتهي من دون مناقشة القضايا المتعلقة بالتكنولوجيا. لذلك فإن قمة هذه السنة سوف تناقش مسألة الأمن في الفضاء الالكتروني، وكذلك العولمة، والشرق الأوسط، وبريطانيا، والانتخابات الرئاسية المقبلة في الولايات المتحدة. لن تحضر قمة هذه السنة هيلاري كلينتون، حيث اوفدت مستشارها في الحملة الانتخابية جيمي ميسين لحضور قمة هذه السنة.

يمكن القول ان تأثير هذه المجموعة في حياة الأرض لا يقل عن تأثير "G7"، في جميع المجالات. الشرطة النمساوية فرضت طوقا حول منطقة اجتماع "قمة بيلديربيغ" قطره 10 كلم واوفدت الفي شرطي اليها. أي لن يتمكن أحد من معارضي العولمة من الوصول الى الفندق الذي سيقيم ويجتمع فيه المشتركون في القمة. كما منع الصحفيون من الوصول الى المكان.   

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة