إكسير الموت

أخبار الصحافة

إكسير الموت"الدولة الإسلامية"
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gg6u

تطرقت صحيفة "روسيسكايا غازيتا" في مقال لها الى مسألة القساوة التي يتميز بها مسلحو تنظيم "الدولة الإسلامية" والمصدر الذي يستمدون منه مثل هذه القساوة.

وقالت الصحيفة:

لقد فاقت قساوة مسلحي تنظيم "الدولة الإسلامية" فعلا قساوة انصار منظمة "القاعدة" التي انفصل هؤلاء المسلحون عنها. ولكن لماذا هذه القساوة؟

يجيب على هذا السؤال المراسل الحربي الايطالي جانو ميكاليسين، الذي كشف قبل ايام هذا السر. يقول المراسل، ان مسلحي "الدولة الإسلامية" يتعاطون أقراص "كبتاجون" وهو منشط قوي يمنح متناوله النشوة والشجاعة والقسوة، وفي نفس الوقت، يكبح شعور الخوف والتعب.

انتج هذا المستحضر عام 1961 في ألمانيا، ولم يذكر أحد عن استخدامه في مجال معين، ولكن فجأة ظهر على السطح في بداية العقد الأول من القرن الحالي في أوروبا الشرقية (اقليم كوسوفو)، ومن ثم مع بداية "الربيع العربي" عندما أطاحت الجموع الهائجة بانظمة الحكم القائمة التي لم يكن أحد يشك بقوتها. يقول المراسل "لقد انتشر هذا المستحضر مع "الربيع العربي" كإكسير الثورة في تونس ومصر وليبيا وسوريا".

اقراص "كبتاجون"

يشير المراسل الايطالي الى انه في أول ايفاد له الى أوكرانيا، لاحظ استخدام هذا المستحضر من قبل المعتصمين في ساحة الاستقلال "ميدان"، ويقول " حذرني بعض الزملاء من تناول الشاي والمشروبات الأخرى التي توزع على المعتصمين. لقد لاحظت خلال جولتي بين كافة الموجودين في الساحة والذين يقدمون اليها أنهم في حالة نشوة وهيجان في الوقت نفسه. وكانت قنوات التلفزة المحلية تنقل على الهواء مباشرة انضمام الطلاب والشباب الى المعتصمين، لإقناع الشعب الأوكراني، بأن الثورة يصنعها الرومانسيون وليس "المسلحون" المدفوعون من قبل جهات معينة، وتحت تأثير المخدرات والمنشطات".

يبدو أن هذه الأقراص، أصبحت في الشرق الأوسط مثل الكابوس، فالأكراد يعلنون عن عثورهم على اقراص هذا المستحضر في جيوب المئات من مسلحي "الدولة الإسلامية" الذين قتلوا في مدينة كوباني(عين العرب السورية).

يقول الخبراء بعد مشاهدتهم فيديو ذبح المواطن الأمريكي ان الجلاد كان يتحدث وهو تحت تأثير المستحضر المنشط.

ويختتم المراسل الايطالي مقاله بالقول "لقد اصبح هذا المستحضر مادة تمنح المسلحين القسوة والوحشية والراديكالية. وتصنع هذه الأقراص في قطر ودبي وفي الأراضي التي تسيطر عليها "الدولة الإسىلامية"، واصبحت بمثابة الوقود للحرب والارهاب". ويضيف "لقد ذكرت الامارات العربية وقطر، لأنهما أقرب حلفاء الولايات المتحدة في المنطقة".