فقد ماء وجهه: الغرب يقامر بكل شيء في أوكرانيا ويحشر نفسه في مأزق

أخبار الصحافة

فقد ماء وجهه: الغرب يقامر بكل شيء في أوكرانيا ويحشر نفسه في مأزق
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/xbk6

هل أدرك الغرب حتمية هزيمة أوكرانيا؟ حول ذلك، كتب فلاديمير كوجيمياكين، في "أرغومينتي إي فاكتي":

كرر وزيرا خارجية بريطانيا وفرنسا، ديفيد كاميرون وستيفان سيجورني، في مقال لصحيفة التلغراف، مرة أخرى، الفرضية المعروفة بأن هزيمة أوكرانيا في الصراع مع روسيا ستكون هزيمة للغرب.

إلى أي مدى يعد الدعم الغربي لأوكرانيا راسخا؟

عن هذا السؤال، أجاب كبير الباحثين في معهد أوروبا التابع لأكاديمية العلوم الروسية سيرغي فيودوروف، بالقول:

لقد قامروا بكل ما لديهم، وقادوا أنفسهم إلى طريق مسدود. بدأت هذا الخطاب قبل فشل "الهجوم المضاد" الأوكراني. في ذلك الوقت، كانت الدول الغربية مقتنعة بأنها لن "تهزم" روسيا، اليوم أو غدًا، بل "تفجرها" من الداخل، باستياء السكان من السلطات. هذا لم يحدث. الآن بدأوا يعزفون على وتر أنه لا يجوز السماح بهزيمة أوكرانيا، الهزيمة التي، سواء أرادوا ذلك أم لا، بدأت تتضح معالمها أكثر فأكثر.

هل لدى الغرب مخرج من هذا المأزق؟

نعم، بالاعتراف بالواقع. ولكن الدول الغربية تخشى ذلك، لأن الاعتراف بالهزيمة في أوكرانيا يعني على الأقل خسارتهم ماء وجههم. وسوف يستمرون في غض النظر عن ما هو واضح للعيان، إلى أن تنهار أوكرانيا بالكامل.

بعد كل ما فعله الغرب عمليًا من أجل كييف، هل يستطيع فعل "المزيد"؟

من الناحية النظرية نعم. على سبيل المثال، استثمار الأموال في الإنتاج العسكري على أراضي أوكرانيا من أجل تزويدها بمزيد من الأسلحة، وإن بقروض. لكن هذا قد يستغرق سنوات. ومن دون مساعدة الأميركيين، وهذا ممكن في ظل الانتخابات المقبلة في الولايات المتحدة، قد تُترك أوروبا وحدها مع الصراع الأوكراني.

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة أو الكاتب

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بوتين: اتفاقية التعاون الاستراتيجي مع كوريا الشمالية تنص على تقديم العون حال تعرض أحد طرفيها لعدوان