اصطدمت بعتبة: الشركات الأمريكية لا تستطيع زيادة إنتاج النفط الصخري

أخبار الصحافة

اصطدمت بعتبة: الشركات الأمريكية لا تستطيع زيادة إنتاج النفط الصخري
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/tvh5

كتب يفغيني نيكتوفينكو، في "أرغومينتي إي فاكتي"، حول أسباب توقف إنتاج النفط الصخري عند عتبة معينة رغم أسعار السوق المغرية.

وجاء في المقال: "لقد اصطدمت آلة النفط الصخري الأمريكية بالحائط"، هكذا قوم محللو مجلة فوربس حالة صناعة النفط والغاز الصخريين في الولايات المتحدة. وأشاروا إلى أن الإنتاج اليومي للنفط في أمريكا بلغ حوالي 12.1 مليون برميل على مدى أسابيع. وهذا أكثر من 10 ملايين برميل التي كانت تنتج خلال الوباء، لكنه لا يزال أقل من 13 مليون برميل قبله.

وفي الصدد، قال نائب المدير العام للصندوق الوطني لأمن الطاقة، أليكسي غريفاتش: "إنتاج النفط الصخري في الولايات المتحدة يعمل بشكل جيد، لكنه لا يحقق نموا فعليا. أسعار الطاقة عند مستويات جذابة للغاية لشركات النفط والغاز، ويشير الركود في الإنتاج إلى أن صناعة النفط الصخري بلغت أقصى إمكانياتها.

لكن لا يمكن استبعاد أن تكون هناك قيود مصطنعة في الإنتاج من أجل الحد من طرح ناقلات الطاقة في السوق العالمية بشكل عام والسوق الأوروبية بشكل خاص. ففي ظل مثل هذا السيناريو، سوف تستمر في النمو أسعار الذهب الأسود والوقود الأزرق، ما سيوفر للشركات الأمريكية نموا في الأرباح في حال حدوث انخفاض أو ركود في أحجام المبيعات.

وإلى ذلك، فمع الزيادة الكبيرة في الأسعار ومحدودية العرض، يمكن لشركات التعدين الأمريكية، باستخدام خصوصيات تجارة الطاقة الدولية، "دخول جيوب" تجار النفط العالميين ومشاركتهم أرباحهم.

في جميع الأحوال، المستوى الحالي للإنتاج في صناعة النفط الصخري في الولايات المتحدة قادر على تلبية الاستهلاك المحلي".

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة أو الكاتب

مونديال قطر
تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا