موسكو ستكون أول عاصمة تُعْلمها طهران بوضعها النووي

أخبار الصحافة

موسكو ستكون أول عاصمة تُعْلمها طهران بوضعها النووي
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/s6pe

تحت العنوان أعلاه، كتب ألكسندر سيتنيكوف، في "سفوبودنايا بريسا"، حول قدوم الزعيم الإيراني رئيسي إلى موسكو لمناقشة مسائل أكثر أهمية من السلاح.

وجاء في المقال: في الرابع عشر من يناير، حذر وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكين طهران من حرب محتملة إذا فشل الاتفاق النووي.

على هذه الخلفية، يتوجه الرئيس الإيراني، إبراهيم رئيسي، إلى روسيا في التاسع عشر من يناير للقاء فلاديمير بوتين.

ووفقا لـ Eurasian Times، تخطط إيران لشراء المقاتلة سو-35.

وفي الصدد، قال الباحث الإيراني في العلاقات الدولية والقضايا الاستراتيجية، محمد كيليني: "ليس في الخطة، خلال الزيارة القادمة (لرئيسي إلى موسكو) توقيع اتفاقية جديدة بشأن الشراكة الاستراتيجية بين الطرفين، لـ 20 سنة، بعد أن انتهت صلاحية الاتفاقية السابقة".  

وهو مقتنع بأن الموضوع الرئيس للمناقشة بالنسبة لطهران لن يكون الأسلحة، إنما ممر النقل عبر أرمينيا من الجنوب إلى الشمال، والذي يمكن أن يصبح جزءا من طريق الحرير الجديد، وأن إيران تريد لنفسها دورا رئيسيا في هذا المشروع الجيوسياسي.

إذا كانت إيران حقا لا تريد شراء طائرات مقاتلة وأنظمة دفاع جوي من روسيا، فهل يعني ذلك أن الفرس لا يحتاجون إلى مقاتلات سو-35 وصواريخ إس-400؟

من وجهة نظر ميزان القوى المعروف، يبدو هذا مربكا إلى حد ما، لكن النقاط ستوضع على الحروف عندما تعلن طهران عضويتها في النادي النووي. من يدري، ربما يكون بوتين أول من "يفرحه" رئيسي بأن لديه أيضا حقيبة ذات زر أحمر.

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة أو الكاتب

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا