ما إن حصل أردوغان على السياح الروس حتى أرسل طائراته لتهدد القرم الروسية

أخبار الصحافة

ما إن حصل أردوغان على السياح الروس حتى أرسل طائراته لتهدد القرم الروسية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/quyr

كتب ايليا سيرغييف، في "سفوبودنايا بريسا"، حول إرسال الجيش الأوكراني طائرات "بيرقدار" التركية الصنع في طلعات على حدود شبه جزيرة القرم الروسية.

وجاء في المقال: أخبار الأيام الأخيرة التي لم تحظ باهتمام مقلقة للغاية. فطائرات بيرقدار التركية، التي اشتهرت بانتصاراتها في ناغورني قره باغ، بدأت بدوريات في المنطقة البحرية قبالة سواحل شبه جزيرة القرم. وسوف يتم تنظيم مثل هذه الطلعات بصورة دائمة.

لقد تلقت البحرية الأوكرانية أول طائرة مسيرة مصنوعة في تركيا الخميس الماضي، وسوف تتبعها مجموعة كاملة منها مسلحة بذخيرة عالية الدقة. الحديث يدور عن القنبلة الجوية HKG-84 التي يبلغ وزنها 900 كيلوغرام أو القنابل الجوية التركية المجنحة MAM-C و MAM-Lذلت التوجيه الذاتي بالليزر، والتي تم اختبارها بنجاح على سفن للتدريب في بحر مرمرة.

منذ النصف الثاني من شهر مارس، تظهر الطائرات المسيرة كل يوم تقريبا بالقرب من الحدود الشمالية لجمهورية القرم. لكن طلعاتها توقفت فجأة. وتم الكشف عن تفاصيل مثيرة للاهتمام. فمن أجل استخدام بيرقدار بفاعلية، لا بد من "دعم تقني" من خبراء القوات الجوية التركية. فببساطة، من دون ضباط أتراك، هذه الطائرة مجرد خردة.

لماذا زرع الأتراك بيرقدار هذا الربيع؟ قررت موسكو "بسبب قيود مكافحة فيروس كورونا الصارمة" حظر سفر السياح الروس إلى المنتجعات التركية، ما حرمها من تدفق ملايين منهم.

وقد بدا كأن العثمانيين فهموا العبرة. فأحنى العديد من وفود أنقرة الرسمية رؤوسهم أمام الكرملين، بأقصى درجة من الكياسة التي يتقنها المسؤولون الشرقيون. وهكذا، فبعد حظر دام ثلاثة أشهر، تم فتح الوجهة التركية أمام السياح الروس. ووفقا لنائب رئيس وكالة ATORللسياحة دميتري غورين، سيزور ما لا يقل عن ثلاثة ملايين من مواطنينا تركيا خلال الأشهر الثلاثة المقبلة.

أي أن أردوغان حصل هذا الموسم، حرفياً، على كل ما يريده. وبعد ذلك، ركل مصالح روسيا الاستراتيجية في البحر الأسود، فبدأ في يوليو تسليم كييف طائرات بيرقدار مع ذخائرها للقيام بدوريات تهدد شبه جزيرة القرم بشكل مباشر.

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة أو الكاتب

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا