تركيا تحاول تهدئة الأسواق بإشاعات عن صفقة بخصوص إس-400

أخبار الصحافة

تركيا تحاول تهدئة الأسواق بإشاعات عن صفقة بخصوص إس-400
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/qlbj

تحت العنوان أعلاه، كتب إيغور سوبوتين، في "نيزافيسيمايا غازيتا"، حول إعلان أنقرة عن استعداد البيت الأبيض لرفع العقوبات عنها، ولكن مقابل ماذا؟

وجاء في المقال: طلبت إدارة جوزيف بايدن من تركيا تأكيدا خطيا بعدم إدخال منظومة الصواريخ الروسية إس -400 في الخدمة.

وقد كشفت صحيفة "حريت" التركية عن مضمون المبادرة. ووفقا لها، أرادت إدارة بايدن الحصول على التزام كتابي بتخلي تركيا عن تفعيل منظومة الدفاع الجوي الروسية من أجل عرضها على الكابيتول هيل: فكما لو أن البيت الأبيض يعتزم رفع الإجراءات التقييدية المفروضة على تركيا على أساس قانون مكافحة أعداء أمريكا من خلال العقوبات (CAATSA).

في الوقت نفسه، توضح الصحيفة التركية أن الجانب التركي غير مهتم بالمقترحات الأمريكية: فوفقا لـ"حريت"، لفتت أنقرة انتباه حليفتها إلى حقيقة أن التنازلات بشأن إس-400 تعني فقدان السيادة.

وفي الصدد، قال كبير مديري البرنامج التركي في المؤسسة الأمريكية للدفاع عن الديمقراطيات أيكان إردمير، لـ"نيزافيسيمايا غازيتا": "العقوبات المستندة إلى قانون CAATSA التي فرضها الرئيس ترامب على تركيا في ديسمبر 2020 بسبب شراء أنقرة منظومة الدفاع الجوي الروسية إس-400 نصت عليها بنود محددة في ميزانية الدفاع للعام 2021، التي اعتمدها الكونغرس بأغلبية من الحزبين دون حق النقض. وبموجب أحكام هذا القانون، لن يكون تأكيد أنقرة المكتوب بعدم تفعيل إس-400 كافياً لرفع العقوبات عنها. فوفقا للوثيقة، تتجاوز مطالب الولايات المتحدة بكثير ما يُسمح لوسائل الإعلام التركية الموالية للحكومة بنقله. يبدو أن المجال في الوقت الحالي ضيق أمام واشنطن وأنقرة للوصول إلى أي تسوية ".

وبحسب إردمير، تتوقع الحكومة التركية أن تساعد التقارير عن "إبرام صفقة مع الولايات المتحدة على تهدئة الأسواق وتخفيف الأزمة المالية القائمة في البلاد".

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة أو الكاتب

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا