روسيا تستطيع بسهولة وسرعة إغراق جميع غواصات الولايات المتحدة

أخبار الصحافة

روسيا تستطيع بسهولة وسرعة إغراق جميع غواصات الولايات المتحدة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/mef2

كتب الكسندر سيتنيكوف، في "سفوبودنايا بريسا"، عن مخاوف الأمريكيين من قدرة "الشيطان" الروسي على تدمير الغواصة "أوهايو".

وجاء في المقال: أمريكا، وفقا لمدير مجموعة الأمن القومي بالكونغرس الأمريكي ورئيس منتدى الاستراتيجية النووية الأمريكية، بيتر براي، ليست في وضع يسمح لها بإملاء شروطها على روسيا. فتكنولوجيا الصواريخ في روسيا قطعت شوطا كبيرا، وغيرت قواعد اللعبة بحكم الأمر الواقع.

ومع ذلك، فإن "صقور" ما وراء المحيط ما زالوا يعتبرون الولايات أقوى الدول و"يهددون بـمسدس كولت عندما يشهرون في وجههم بندقية آلية".

في الجوهر، حشر البيت الأبيض نفسه في طريق مسدود، حيث لا يجوز عدم الضغط على الكرملين، والضغط في الوقت نفسه أمر خطير للغاية. فمن ناحية، يريد ترامب استعراض أنه "رجل قوي"، ومن ناحية أخرى، وفقا للدكتور براي، الذي سبق أن عمل في "القسم النووي" بوكالة الاستخبارات المركزية (سي آي أيه)، فإن القوات الاستراتيجية الأمريكية تركز اليوم على انتقام مضمون باعتباره الرادع الوحيد لروسيا.

الحقيقة الأخرى هي أن موسكو تتصرف بحذر شديد، ما يخلق شعوراً بتساهلها عند عدد من السياسيين الأمريكيين. طرح بيتر براي على صفحات Real Clear Defense التي تصدر عن وزارة الدفاع، السؤال التالي: "هل الغواصات الأمريكية عرضة للخطر؟"

فكتب: " الغواصات، تشكل الجزء الأكثر قابلية للصمود في الثالوث الأمريكي، الذي يتكون من القاذفات الاستراتيجية، والصواريخ البالستية العابرة للقارات الأرضية التموضع، والغواصات المزودة بصواريخ بالستية. فقط الغواصات تبقى خط الردع والدفاع الأخير، للانتصار على هجوم نووي مفاجئ".

إلا أن روسيا، وفقا لبراي، ستلجأ، في هذه الحالة، إلى حل أكثر فاعلية ضد الغواصات الاستراتيجية الأمريكية. فإذا حددت موسكو بصورة تقريبية مكان (الغواصة) أوهايو، على سبيل المثال، في مربع مساحته 100 ميل، فإن ضربة من "الشيطان" بعشرة رؤوس حربية نووية لن يترك للطاقم أي فرصة للخلاص. فالموجة تحت الماء الناجمة عن الانفجار قادرة على سحق أي هيكل.

يمكن النظر إلى استنتاجات مجموعة العمل المعنية بالأمن القومي بالكونغرس الأمريكي من زوايا مختلفة، لكنها تبقى في الواقع مخيفة. هذا يعني ذلك أن العالم يقف على شفا حرب نووية طالما هؤلاء الخبراء المؤثرون يثيرون الهستيريا. الخوف من الموت من "الطلقة الأولى" يمكن أن يدفع واشنطن لأن تطلق النار أولا، بلا أسباب أخرى.

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بعد اتفاق بوريس جونسون مع الأوروبيين.. برلمان بريطانيا يصوت لصالح تأجيل الخروج من الاتحاد الأوروبي