الرياض تتجه لشراء حقول غاز في روسيا والولايات المتحدة

أخبار الصحافة

الرياض تتجه لشراء حقول غاز في روسيا والولايات المتحدة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/lhn4

تحت العنوان أعلاه، كتب دميتري ميغونوف، في "إزفستيا"، حول نية القيادة السعودية تطوير استثماراتها العالمية وخاصة في صناعة الغاز الطبيعي المسال.

وجاء في المقال: وفقاً للمدير العام لصندوق الاستثمار المباشر الروسي، كيريل دميترييف، فإن شركة أرامكو السعودية المملوكة للدولة أبدت اهتماما كبيرا بالمشاريع الروسية لإنتاج الغاز الطبيعي المسال.

من غير الواضح على أي أساس ستعمل أرامكو في روسيا. تتراوح الخيارات بين عقد بسيط لضمان شراء الغاز الطبيعي المسال واتفاقية شراكة كاملة. إذا حكمنا من خلال طموحات السعوديين في قطاع الغاز، فإن الخيار الثاني أكثر احتمالا. تهدف استراتيجية الشركة العربية والدولة من ورائها إلى التوسع النشط في الخارج.

يشار إلى أن الغاز المنتج في المملكة العربية السعودية، على عكس النفط ، يتم استهلاكه كله، تقريبا، محليا. ومع ذلك، فإن الطلب ينمو باستمرار، بحدود 5 ٪ سنويا. وهذا يعني أن العرب (السعوديين) سيحتاجون قريباً إلى استيراد الوقود الأزرق من الخارج.

وفي الوقت نفسه، لن يكون الشراء البسيط للغاز الأجنبي حلاً سحريا. فهكذا علاقة تزيد من اعتماد البلاد على الدول الأجنبية، والتي في الوقت نفسه يمكن أن تكون منافسة في السوق العالمية. في حالة الاستثمار في مشاريع مشتركة، سيكون العرب قادرين على اكتساب خبرة مفيدة لهم لتطوير احتياطاتهم الخاصة. وهذه الأخيرة ليست صغيرة، حوالي 8 تريليون متر مكعب. فوفقاً لهذا المؤشر، تحتل المملكة العربية السعودية المرتبة السادسة في العالم.

من المستبعد إيصال أنابيب غاز إلى البلاد، لذلك تكتسب مشاريع الغاز الطبيعي المسال أهمية خاصة. روسيا، شريك محتمل واضح، فقد تحسنت العلاقات بين الدولتين بشكل ملحوظ في الآونة الأخيرة على خلفية التفاعل الناجح داخل "أوبك+". وقد يتم التوجه تاليا نحو الولايات المتحدة وأستراليا.

جميع الوجهات للسعوديين جيدة لأن الدول ستكون سعيدة بالمال الضخم المتراكم لدى أرامكو والأسرة الحاكمة في المملكة العربية السعودية.

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا