"وادي السيليكون" يستنكر قرار ترامب حول الهجرة

مال وأعمال

معارضون لقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بشأن اللاجئين
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/igbc

استنكر مدراء شركات أمريكية قرار الرئيس دونالد ترامب، بشأن اللاجئين، محذرين من آثاره على الاقتصاد الأمريكي، حسبما نقلته صحيفة "ماشابل"، الأحد 29 يناير/كانون الثاني.

ومن "أبل"، و"غوغل"، و"فيس بوك"، إلى "مايكروسوفت" وغيرها من شركات وادي السيليكون، كان الموقف واحدا، وهو أن الحد من الهجرة يضر بالموظفين وبالابتكار.

ونقلت "ماشابل" قول الرئيس التنفيذي لشركة "أبل"، تيم كوك: "لولا الهجرة لما وجدت أبل، ناهيك عن الازدهار والابتكار اللذين نشهدهما حاليا"، مؤكدا أن عملاق التكنولوجيا الأمريكي سوف يبذل كل ما في وسعه لمساعدة الموظفين المتضررين من هذا القرار.

وفي محاولة لفتح عيون ترامب لتبعات هذا القرار، اتصل كوك بالبيت الأبيض، وحاول أن يشرح عواقب هذا القرار على الولايات المتحدة.

بدوره، أعرب ترافيس كالانيك، مؤسس شركة "أوبر"، عن قلقه من سياسة ترامب، وقال إن موظفي الشركة في مرمى قرار ترامب، إذ أنه يمس "ألاف السائقين". كما انضم إلى حملة الانتقادات مؤسس "تويتر"، جاك دورسي، والذي أكد أن شركته نجحت بفضل المهاجرين، مشددا على أن القرار الجديد يضر بالاقتصاد وليس إنسانيا.

كما كتب مؤسس "فيس بوك" مارك زوكربيرغ: "إن الولايات المتحدة هي أمة المهاجرين ويجب أن نفخر بذلك"، معربا عن تأييده للمهاجرين.

وكان ترامب قد وقع، الجمعة، قرارا تنفيذيا يحظر دخول اللاجئين السوريين إلى الأراضي الأمريكية، ويمنع إصدار تأشيرات دخول لمواطني ست دول إسلامية أخرى (إيران، العراق، السودان، اليمن، ليبيا، الصومال)، وهو ما عده حقوقيون مخالفا للدستور الأمريكي.

المصدر: "نوفوستي"
فريد غايرلي