مركبة كاسيني تلتقط صورة قريبة للقمر "صانع الموجات"

الفضاء

مركبة كاسيني تلتقط صورة قريبة للقمر مركبة كاسيني تلتقط صورة قريبة لقمر زحل "صانع الموجات"
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ifup

التقطت مركبة كاسيني صورة واضحة من أقرب مشهد على الإطلاق لقمر كوكب زحل الصغير "صانع الموجات"، دافنيس، مما يتيح للعلماء مراقبة ودراسة التفاصيل الجديدة عن قرب.

وتعتبر هذه الصورة هي الأحدث ضمن سلسلة الصور المدهشة التي التقطتها مركبة كاسيني لحلقات زحل وأقماره.

يبلغ قطر القمر دافنيس نحو 8 كم ويدور حول كوكب زحل ضمن فجوة كيلر (عرضها 42 كم) في حلقة A، وهي الأبعد ضمن حلقات زحل الكبيرة اللامعة.

وتُظهر هذه الصورة وجود موجات على حواف الفجوة الصغيرة كيلر الظاهرة بسبب زاوية رؤية المركبة الفضائية، حيث ينجم عن جاذبية القمر موجات في الاتجاهين الأفقي والعامودي.

رُصد قمر دافنيس للمرة الأولى من قبل فريق تصوير مهمة كاسيني عام 2005. وفي عام 2009، لاحظت كاسيني الهياكل العمودية في صورة التُقطت على مسافة 1.3 مليون كم من القمر الصغير.

وأُخذت هذه الصورة الحديثة في الطيف المرئي (الأخضر) للضوء على مسافة نحو 28 ألف كم من القمر.

وتتيح هذه الصورة التي التُقطت في 16 كانون الثاني/يناير لعلماء الفلك مراقبة سلسلة التلال الضيقة حول خط الاستواء، بالإضافة إلى عدد من الحفر وبعض التفاصيل الدقيقة ضمن الحلقات نفسها.

وأشار علماء ناسا إلى أن ذروة الموجة على حافة الفجوة اليسرى تظهر لينة نوعا ما مقارنة بالحواف الحادة من فجوة كيلر. وربما يرجع الأمر إلى حركة الجزيئات المنتشرة في الفجوة.

وقدمت كاسيني مجموعة من الصور المذهلة منذ بداية دورانها حول زحل في عام 2004، بما في ذلك مجموعة من 62 قمرا لكوكب زحل.

وفي ديسمبر/كانون الأول، قامت مركبة ناسا الفضائية بأول رحلة غوص ضمن واحدة من حلقات زحل الخارجية، لتبدأ الفصل الأخير من مهمتها المتوقع انتهاؤها في 15 سبتمبر/أيلول القادم، حيث ستغرق ضمن الغلاف الجوي العلوي للكوكب لتحترق وتنهي مهمتها.

المصدر: RT

ديمة حنا

توتير RTarabic