باريس تختبر الحافلات الكهربائية المجانية لمحاربة التلوث

العلوم والتكنولوجيا

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ifu7

يقوم المسؤولون في العاصمة الفرنسية باريس التي تعاني من مشاكل التلوث وازدحام المرور بتجربة مركبة ذاتية القيادة تعمل بالطاقة الكهربائية وتربط بين محطات القطار.

وقد وُضعت اثنتان من الحافلات الصغيرة "EZ10" المزودة بـ 6 مقاعد والقادرة على استيعاب 12 راكبا، في الخدمة ضمن شوارع باريس.

وسيتم اختبار الحافلات الجديدة الذاتية القيادة حتى أوائل أبريل/نيسان القادم، وذلك بين محطتي ليون وأوسترليتز في باريس.

وقالت إليزابيث بورن، رئيسة منظمة RATP: "تقدم الحافلة الذاتية القيادة خدمات جديدة ، بالمجان ومدة 7 أيام في الأسبوع خاصة في المناطق الأقل كثافة سكانية". وستُشغل المركبات الجديدة بتوجيهها عبر خدمة تحديد المواقع GPS.

وتتحرك المركبات الجديدة ذهابا وإيابا ضمن خط محدد مسافة 25 كم في الساعة. ولا تحتاج هذه الحافلات إلى بنية تحتية، حيث تستطيع تغيير حركتها في أي وقت.

وقال جان-لويس مايسيكا، نائب عمدة باريس المسؤول عن الابتكار: "ستغير الحافلات الذاتية القيادة المشهد الحضري بطريقة مذهلة في غضون السنوات الـ 20 المقبلة".

ويذكر أن حافلات EZ10 التي جسدت فكرة وتصور الشركة الفرنسية Easymile اختُبرت بالفعل في العديد من البلدان، بما في ذلك الولايات المتحدة واليابان وسنغافورة وفنلندا.

ومن المقرر إجراء اختبارات على عمل الحافلات الجديدة بين اثنتين من المساحات الخضراء الرئيسية جنوب باريس، وتأمل الشركة في دخول هذه المركبات ذات التقنية العالية حيز الخدمة ضمن الطرق العادية في غضون العامين القادمين.

المصدر: ديلي ميل

ديمة حنا

أفلام وثائقية