استمرار الاشتباكات بين الجيش السوري والمسلحين

أخبار العالم العربي

استمرار الاشتباكات بين الجيش السوري والمسلحين مقاتلو الجيش السوري في منطقة كرم الجبل - أرشيف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ifgi

استمرت الاشتباكات الأحد 22 يناير/كانون الثاني بين الجيش السوري والمسلحين على محور مزارع الزيتون وعين الفيجة بالتزامن مع غارات جوية مكثفة على مواقع مسلحي جبهة النصرة في محيط النبع.

وتمكن الجيش السوري في ريف حلب من فرض سيطرته على بلدات سرجة صغيرة وسرجة كبيرة ومران بعد سيطرته على بلدة صوران في ريف حلب الشرقي، إثر اشتباكات مع مسلحي تنظيم .

أما في ريف حمص، فقد قضت وحدة من الجيش على مجموعة مسلحة بكامل أفرادها من التنظيم في تلة المرصد شرق القريتين بريف حمص الشرقي .

واستهدف الطيران الحربي مواقع مسلحي "" في مدينة الرستن وتلبيسة والمزارع المحيطة وتلدو بالحولة بريف حمص الشمالي بعدة ضربات جوية أسفرت عن ايقاع عدد من القتلى والجرحى في صفوف المسلحين.

أما في دير الزور، حيث استهدفت الطائرات الحربية في سلسلة غارات، مواقع وتجمعات مسلحي داعش في محيط المقابر وسرية جنيد جنوب مدينة دير الزور، بالتزامن مع قصف بالرشاشات الثقيلة والقذائف المدفعية والصاروخية للمنطقة ذاتها، ما أوقع إصابات مؤكدة في صفوف المسلحين.

وقامت طائرة من دون طيار تابعة  باستهداف سيارة "بيك آب" في بلدة عقربات على الحدود السورية التركية في ريف إدلب الشمالي، حيث قتل في الغارة أحد مسؤولي "جبهة النصرة" المدعو "أبو مصعب الجزائري" مع أحد المسلحين.

وفي سياق متصل تحدثت مواقع إعلامية كردية عن قيام "" في مدينة عفرين بريف حلب الشمالي الغربي، بضبط سيارة تحمل ذخائر لمسلحي "الجيش الحر" قادمة من محافظة إدلب باتجاه مدينة إعزاز في ريف حلب الشمالي.

المصدر: وكالات

هاشم الموسوي

الأزمة اليمنية