واشنطن تنوي الانسحاب من اتفاقية الشراكة عبر المحيط الهادئ

مال وأعمال

واشنطن تنوي الانسحاب من اتفاقية الشراكة عبر المحيط الهادئ الولايات المتحدة تخرج من اتفاقية الشراكة عبر المحيط الهادئ
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ifbo

تعتزم الولايات المتحدة الخروج من اتفاقية الشراكة الاقتصادية عبر المحيط الهادئ التي تضم 12 دولة في منطقة آسيا والمحيط الهادئ.

جاء ذلك في عرض لبرنامج الإدارة الجديدة، نشر السبت 21 يناير/كانون الثاني، على الموقع الإلكتروني للبيت الأبيض.

ووفقا للوثيقة، تعتزم واشنطن أيضا إعادة النظر في اتفاقية منطقة التجارة الحرة مع أمريكا الشمالية. مع احتمال خروج واشنطن أيضا من هذه الاتفاقية. إضافة إلى أن الولايات المتحدة سوف تستخدم كل الأدوات المتاحة ضد الدول التي تنتهك الاتفاقات التجارية معها.

وبحسب الوثيقة، فإن الإدارة الأمريكية الجديدة ستكون حاسمة وصادقة بذات الوقت فيما يتعلق بالعلاقات التجارية، ومن المحتمل أن تستعيد أمريكا نشاطها في إيجاد فرص عمل ووظائف كثيرة، فضلا عن رفع الرواتب ودعم الصناعة.

وتأتي هذه الوثيقة التي نشرت فور تنصيب الجمهوري دونالد ترامب رئيسا للولايات المتحدة، متناغمة مع ما أعلنه ترامب خلال حملته الانتخابية عندما هدد بإلغاء اتفاق منطقة التجارة الحرة مع المكسيك وكندا (نافتا)، منطقة التجارة الحرة مع أمريكا الشمالية.

يذكر أن اتفاق الشراكة الاقتصادية الاستراتيجية عبر المحيط الهادئ، أو الشراكة عبر المحيط الهادئ (TPP) هو اتفاق تجارة حرة متعدد الأطراف يهدف إلى زيادة تحرر اقتصادات منطقة آسيا والمحيط الهادئ، وإلغاء 90% من التعريفة الجمركية بين البلدان الأعضاء بدءا من 1 يناير/كانون الثاني 2006، ومن ثم تخفيض جميع التعريفات التجارية إلى الصفر قبل عام 2015. 

المصدر: وكالات

ناديجدا أنيوتينا