الرياض تدرس خفض نسبة الضرائب عن "أرامكو" لجذب المستثمرين

مال وأعمال

الرياض تدرس خفض نسبة الضرائب عن الرياض تدرس خفض الضرائب في "أرامكو" لجذب المستثمرين
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iezi

تخطط السعودية إلى خفض نسبة الضرائب، التي تدفعها شركة "أرامكو"، في خطوة تهدف لزيادة جاذبية طرح أسهم هذه الشركة الوطنية، الذي يعد الأكبر في التاريخ والمزمع إجراؤه في العام 2018.

في إطار خطة الاصلاحات الاقتصادية والاجتماعية "رؤية 2030"، التي أعلن عنها ولي ولي العهد، الأمير محمد بن سلمان، العام الماضي، تعتزم الرياض طرح 5% من أسهم الشركة المملوكة للحكومة السعودية للاكتتاب في النصف الثاني من العام 2018.

وفي مقابلة للرئيس التنفيذي لشركة "أرامكو" النفطية، أمين الناصر، مع وكالة "بلومبرغ" الاقتصادية، على هامش منتدى "دافوس" الاقتصادي، قال الناصر إن "النظام المالي للشركة، بالتأكيد، سيتغير ليماثل النظام المالي للشركات الأخرى المدرجة".

ولم يحدد الرئيس التنفيذي لشركة "أرامكو" هامش التخفيض. وتدفع شركة "أرامكو" رسوم امتياز تبلغ 20% من عائدتها، وضرائب على الدخل تبلغ نسبتها 85%، ولزيادة جاذبية طرح أسهم الشركة تجري الحكومة دراسة لإعادة النظر في الضرائب.

وتنظر الرياض في جميع الأسواق لطرح أسهم "أرامكو"، بما في ذلك هونغ كونغ ولندن وطوكيو ونيويورك، على الرغم من صدور قانون "جاستا" الأمريكي. وأشار الناصر إلى أن الطرح الأساسي سيكون في السوق السعودية، أما الإدراج فسيكون مزدوجا أو ثلاثيا.

من جهتهم، لا يرى مسؤولون في السعودية ضرورة لتقليص نسبة الضريبة على "أرامكو"، التي تعد جوهرة الاقتصاد السعودي، وذلك كون الشركة قادرة على تحقيق أرباح حتى عند هبوط أسعار النفط إلى مستويات متدنية.

وهو ما أكده الناصر، وقال خلال المقابلة، إن "أرامكو" كانت قادرة على تحقيق أرباح وتمويل برنامج استثماري ضخم، في الوقت الذي هوت فيه أسعار الخام إلى أدنى مستوى لها في 12 عاما.

و"أرامكو"، شركة سعودية وطنية متكاملة تنشط في مجالات النفط والغاز الطبيعي والبتروكيماويات، يقع مقرها الرئيس في مدينة الظهران، وتعد أكبر شركة في العالم.

المصدر: وكالات

فريد غايرلي

توتير RTarabic