تواصل المواجهات عشية وقف شامل لإطلاق النار في سوريا

أخبار العالم العربي

تواصل المواجهات عشية وقف شامل لإطلاق النار في سورياتواصل المواجهات عشية وقف شامل لإطلاق النار في سوريا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/icxr

أعلنت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة السورية وقفا شاملا للأعمال القتالية على جميع الأراضي السورية بدءا من منتصف الليلة القادمة.

وقالت القيادة، في بيان، الخميس 29 ديسمبر/كانون الأول، إنها بعد الانتصارات والنجاحات التي حققتها على أكثر من اتجاه تعلن وقفا شاملا للأعمال القتالية على جميع أراضي الجمهورية العربية السورية، اعتبارا من الساعة صفر من يوم 30-12-2016.

وبينت القيادة العامة للجيش أن قرار وقف الأعمال القتالية يستثني تنظيمي "داعش" و"جبهة النصرة" الإرهابيين والمجموعات المرتبطة بهما. ولفتت القيادة العامة للجيش إلى أن قرار وقف الأعمال القتالية يأتي بهدف تهيئة الظروف الملائمة لدعم المسار السياسي للأزمة في سوريا.

وكانت عدة جبهات سورية قد شهدت خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية تصعيدا عسكريا ملموسا توزع بين الاشتباكات والقصف الجوي، حيث شن الطيران الحربي السوري خلال الليلة الماضية وحتى صباح الخميس غارات مكثفة على مواقع المسلحين في عدد من بلدات ومناطق الغوطة الشرقية.

وسقط صباح الخميس عدد من القذائف على بعض أحياء العاصمة دمشق بينما تجددت الاشتباكات في منطقة وادي بردى، وقالت مصادر اعلامية إن الغارات الجوية والقصف المدفعي استهدفا مواقع المسلحين في كل من مدن دوما وحرستا وعربين وزملكا وسقبا وعربين و بلدة جسرين وأطراف بلدة كفر بطنا بغوطة دمشق الشرقي.

وسقطت قذائف على مناطق في وسط العاصمة، منها على أماكن في منطقة التجهيز ومناطق أخرى في المزة 86 ما أسفر عن أضرار مادية وإصابة عدة أشخاص بجروح كما أصيب 3 أشخاص بجروح إثر سقوط قذائف صباح اليوم على مناطق في حي المزرعة الذي توجد فيه السفارة الروسية وسط العاصمة. 

كذلك سقطت قذائف على مناطق في ضاحية الأسد القريبة من مدينة حرستا دون ورود معلومات عن إصابات. وعلى صعيد آخر، جددت الطائرات المروحية، صباح اليوم الخميس، استهدافها لمواقع المسلحين في وادي بردى بعد هدوء ساد مناطق الاشتباكات عند الليلة الماضية حتى ساعات الفجر بالتزامن مع قصف صاروخي من قبل وحدات الجيش السوري على تجمعات للمسلحين في منطقة دير مقرن.

وفي مدينة تدمر، تجددت الاشتباكات العنيفة بين عناصر تنظيم داعش ووحدات من الجيش السوري. وقال مصدر عسكري سوري إن وحدة من الجيش اشتبكت مع مجموعات ارهابية تابعة لتنظيم داعش في إطار عملية عسكرية بدأتها الخميس لاجتثاث التنظيم من قرية شريفة بمنطقة التيفور.

كما دمرت سيارة لتنظيم داعش في تلة العواميد بريف القريتين وأوقعت 6 قتلى من عناصره مع تحقيق تقدم ملحوظ لوحدات الجيش ومجموعات الدفاع الشعبية خلال العملية ومقتل وإصابة العديد من الإرهابيين وتدمير آلياتهم.

وأضاف المصدر أن وحدة من الجيش وجهت ضربات مدفعية وصاروخية على مقرات لتنظيم جبهة النصرة والمجموعات التابعة له في جبل الكن، بمنطقة الرستن شمال مدينة حمص بنحو 30 كم، ما أسفر عن تدمير عدد من الآليات ومقتل العديد من الإرهابيين.

أما في إدلب فقد نفذت الطائرات الحربية، فجر الخميس، غارة استهدفت مواقع المسلحين في الأطراف الشمالية الغربية لمدينة خان شيخون الواقعة في الريف الجنوبي لإدلب، كما قصف الطيران الحربي مواقع المسلحين في ريف إدلب الغربي حيث استهدفت الغارات مناطق اشتبرق وحلوز ومنطقة معمل السكر وأماكن أخرى في مدينة جسر الشغور.

وفي درعا جنوب البلاد، قال مصدر عسكري أن وحدة من الجيش نفذت عملية نوعية في مدينة طفس بالريف الشمالي الغربي اسفرت عن مقتل عدد مما يسمى جيش المعتز وتدمير مقر اجتماعهم وعدة اليات بعضها مزود برشاشات. وفي منطقة درعا البلد، أشار المصدر العسكري الى ان وحدة من الجيش أسقطت بعد الرصد والمتابعة طائرة مسيرة مفخخة لتنظيم جبهة النصرة ودمرتها في محيط مبنى البريد دون وقوع إصابات بين المواطنين.

وفي محافظة حماة، نفذ الطيران الحربي غارات صباح اليوم على مواقع المسلحين في قرى البويضة ولحايا والزكاة بالريف الشمالي لحماة، كما قصفت الطائرات الحربية مواقع للمسلحين في قرية زور الناصرية بالريف ذاته كما قصفت طائرات حربية مناطق في بلدتي اللطامنة وحلفايا بريف حماة الشمالي.

في هذا السياق استهدف الطيران الحربي السوري، صباح الخميس، مواقع المسلحين في بلدة التمانعة الواقعة بريف إدلب الجنوبي وفي مدينة إدلب.

كما قصفت الطائرات الحربية مواقع المسلحين في قرية البطرانة وأماكن أخرى في قرية البويضة بالريف الجنوبي لحلب وفي قرية كفر نوران بريف حلب الغربي، في حين استهدفت وحدة من الجيش السوري مواقع المسلحين من تنظيم داعش بالقرب من مطار كويرس العسكري والكلية الجوية المحاذية لها في الريف الشرقي لحلب.

عبد الحميد توفيق

الأزمة اليمنية
مباشر.. استعراض للطيران الحربي في معرض "الجيش 2017" في ضواحي موسكو