فيسبوك مُعرّض للمسائلة القانونية بسبب تفجير كاذب في تايلاند

العالم الرقمي

فيسبوك مُعرّض للمسائلة القانونية بسبب تفجير كاذب في تايلاند
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ictq

تدرس الشرطة التايلاندية إمكانية رفع دعوى على شبكة التواصل الاجتماعي "فيسبوك" بسبب نشره أخبارا كاذبة عن وقوع انفجار في بانكوك، وفقا لوكالة تاس.

هذا وقد فوجئ رواد مواقع التواصل الاجتماعي في تايلاند، بالفيسبوك يطالبهم بتأكيد أنهم في أمان، بعد انفجار بانكوك الكاذب.

وتسمح الخاصية لمستخدمي فيسبوك في مناطق الخطر تحديد أنهم بخير، لكنها في هذه المرة شُغلت بسبب محتجين يلقون ألعابا نارية.

وقال فيسبوك إنه اعتمد على "طرف ثالث موثوق فيه لتأكيد الحادث".

ولكن طريقة تسمية فيسبوك للحادث ضلل الكثيرين على الإنترنت، وبدأ الناس في تناقل أنباء غير صحيحة عن الانفجار، وواجه فيسبوك مؤخرا انتقادات للسماح بنشر أنباء خاطئة.

ويوم الثلاثاء، ألقى متظاهرون ألعابا نارية صغيرة على مبنى حكومي في بانكوك.

ووفقا لفيسبوك، فإن ذلك أدى إلى تشغيل خاصية التأكد من السلامة في نحو الساعة التاسعة مساء بالتوقيت المحلي، مما أدى إلى تشغيل صفحة باسم "تفجير في بانكوك، تايلاند"، وبدأ الناس في تأكيد أنهم بخير.

يذكر أن الموقع الشهير كشف عن تعاونه مع مؤسسة ABC NEWS الإخبارية، و3 مؤسسات شهيرة، متخصصة في التأكد من صحة الأخبار التي يتم تداولها على الإنترنت، لمنع انتشار الشائعات.

المصدر: تاس

محمد خالد