هدوء نسبي على عديد الجبهات في سوريا وتواصل عمليات الإجلاء

أخبار العالم العربي

هدوء نسبي على عديد الجبهات في سوريا وتواصل عمليات الإجلاءعمليات الإجلاء في حلب (صورة من الأرشيف)
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ibv9

في الوقت الذي تتواصل فيه عملية إجلاء المسلحين من شرق حلب وإخراج الحالات الإنسانية من بلدتي كفريا والفوعة سجلت الجبهات السورية هدوءا نسبيا على صعيد  الاشتباكات.

وفي ريف حمص الشمالي، نفذ الطيران الحربي السوري غارات على مواقع المسلحين في بلدة كفر زيتا، صباح الاثنين 18 ديسمبر/كانون أول.

وأفاد نشطاء بأن حالة من الاستياء تسود مدينة مضايا المحاصرة من قبل قوات الجيش السوري و"حزب الله" في ريف مدينة دمشق، على خلفية التحضيرات الجارية لإخراج 1500 شخص من المدينة نحو مناطق أخرى، ومن ضمنهم حالات مرضية ومصابين بحاجة لتلقي العلاج.

وذكر نشطاء أن سكان مضايا المحاصرة يتهمون "جيش الفتح" بتركهم لمصيرهم وتسجيل  أسماء مقاتليه لإخراجهم.

أما في ريف الرقة الشمالي الغربي فقُتل ثلاثة عناصر من قوات سوريا الديمقراطية خلال اشتباكات مع تنظيم "داعش"، وفقا لمصادر إعلامية.

ولا تزال الاشتباكات مستمرة بين الطرفين في تلك المنطقة حيث تترافق الاشتباكات مع استهدافات متبادلة بين الجانبين وسط تمكن "قوات سوريا الديمقراطية" المدعومة من طائرات التحالف الدولي من السيطرة على 5 قرى جديدة في المنطقة إضافة لمزارع قريبة منها.

وفي محور الميدعاني بغوطة دمشق الشرقية، أسفرت اشتباكات بين الجيش السوري ومسلحين من عناصر ما يعرف بـ"جيش الاسلام" أمس الأحد عن مقتل 6 مسلحين، كما استهدفت مدفعية الجيش السوري مواقع للمسلحين في حي جوبر على أطراف العاصمة دمشق.

المصدر: وكالات

نادر همامي

الأزمة اليمنية