نوفاك يؤكد التزام شركات النفط الروسية باتفاق خفض الإنتاج

مال وأعمال

نوفاك يؤكد التزام شركات النفط الروسية باتفاق خفض الإنتاجنوفاك يؤكد التزام شركات النفط الروسية باتفاق خفض الإنتاج
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ib7c

أكدت 12 شركة نفط روسية استعدادها خفض إنتاجها النفطي، وذلك في إطار اتفاق مبرم بين موسكو ومنظمة "أوبك" لتقليص مشترك للإنتاج بهدف كبح تخمة المعروض في الأسواق ودعم الأسعار.

وقال وزير الطاقة الروسي، ألكسندر نوفاك الأربعاء 14 ديسمبر/كانون الأول: "جرى اجتماع مع رؤساء أكبر 12 شركة نفط في روسيا، والتي يصل إجمالي حجم إنتاجها إلى 90%، والشركات أكدت مرة أخرى التزامها بالاتفاقات التي تم التوصل إليها في فيينا، واستعدادها لتنفيذها".   

وجاءت تصريحات نوفاك بعد اجتماعه بشركات النفط الروسية، بحث خلاله كيفية تطبيق الشركات الروسية لاتفاق خفض الإنتاج، الذي توصلت إليه روسيا ومنظمة "أوبك" ومنتجين آخرين السبت الماضي.

وينص الاتفاق، الذي سيدخل حيز التنفيذ مطلع العام 2017، على خفض "أوبك" إنتاجها النفطي بمقدار 1.2 مليون برميل يوميا إلى مستوى 32.5 مليون برميل يوميا، فيما ستقلص الدول المنتجة من خارج منظمة "أوبك" حجم إنتاجها من النفط الخام بمقدار 600 ألف برميل يوميا، منها 300 ألف برميل يوميا ستخفضها روسيا.

وأضاف الوزير الروسي أن خفض الإنتاج سيكون متناسبا مع حجم الإنتاج، كما سيكون طوعيا. وقال: "اتفقنا على أن الحد سوف يكون متناسبا مع حجم الإنتاج". 

من جهته، صرح رئيس شركة "ترانس نفط"، نيكولاي توكاريف، بأن خفض الإنتاج سيكون تدريجيا. وقال: "إن إنتاج النفط في روسيا سيتراجع بمقدار 200 ألف برميل يوميا بمارس/آذار، وسيبلغ الانخفاض 300 ألف برميل يوميا في أبريل/نيسان".

وأضاف توكاريف أن تنفيذ شركات النفط الروسية للاتفاق لن يقلص بشكل ملموس صادرات روسيا النفطية.

بدوره، قال نائب رئيس شركة النفط الروسية "لوك أويل"، رافيل ماغانوف، إن "لوك أويل" ستخفض إنتاجها وفقا لحصتها في إنتاج النفط الروسي.

ويرى خبراء في أسواق الطاقة أن اتفاق خفض الإنتاج العالمي سيسهم في امتصاص تخمة المعروض من الأسواق، وهو ما أكده وزير الطاقة السعودي، خالد الفالح، إذ قال: "هذه خطوة غير مسبوقة سيتبعها إن شاء الله التزام عال جدا وسنرى أثر الاتفاق في معدلات العرض والطلب وتراجع تخمة المعروض خلال العام 2017".

المصدر: وكالات

فريد غايرلي