أنقرة تتهم الأكراد بالتعاون مع القوات السورية شمال حلب

أخبار العالم

أنقرة تتهم الأكراد بالتعاون مع القوات السورية شمال حلب عناصر من قوات سوريا الديمقراطية على الحدود السورية التركية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iaox

قال إبراهيم قالين المتحدث باسم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن وحدات حماية الشعب الكردية السورية تتعاون مع قوات الرئيس السوري بشار الأسد في شمال محافظة حلب. 

وأضاف إبراهيم قالين، في مؤتمر صحفي الخميس 8 ديسمبر/كانون الأول، في أنقرة، أن تركيا أجرت محادثات مكثفة للغاية للمساعدة في إنهاء القتال في حلب.

وكانت الرئاسة التركية قد أكدت، الخميس، إجراء مشاورات مكثفة مع روسيا من أجل إنهاء المعارك في حلب السورية وإرسال المساعدات للمدنيين.

وقال المتحدث باسم الرئاسة التركية أنه يجب أن يعمل الجميع من أجل إنهاء معاناة المدنيين، مشيرا إلى وجود اتصالات دبلوماسية مكثفة مع الاتحاد الروسي.

وذكر قالين بأن الرئيسين التركي رجب طيب أردوغان والروسي فلاديمير بوتين، أجريا مؤخرا 3 مكالمات هاتفية.

من جهته أعلن الجيش التركي عن تدمير 10 أهداف لداعش في غارات شنتها مقاتلاته في مدينة الباب شمال سوريا بينما سيطر مقاتلون تدعمهم أنقرة على طريق سريع يربط بين بلدتي الباب ومنبج.

300 عنصر من القوات الخاصة التركية إلى سوريا

إلى ذلك، أعلن مصدر عسكري تركي، الخميس، أن أنقرة أرسلت 300 عنصر من القوات الخاصة التركية إلى الشمال السوري لدعم عملية "درع الفرات".

وقال مصدر عسكري اشترط عدم الكشف عن اسمه، إن عناصر القوات الخاصة التابعة للواء الـ11 الموجود في محافظة دنيزلي غربي تركيا، غادرت من مطار "كارداك" العسكري، ونقلوا جوا إلى الحدود السورية.

يذكر أن تركيا تنفذ شمالي سوريا، منذ 24 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، عملية "درع الفرات" العسكرية، التي تجري بمشاركة القوات البرية والدبابات وسلاح المدفعية، بغطاء من سلاح الجو التركي، وبالتعاون مع ما يسمى بـ"الجيش السوري الحر"، من أجل تطهير المنطقة المحاذية للأراضي التركية من "جميع الإرهابيين" وطردهم نحو عمق البلاد، حسب ما تقوله أنقرة.

جدير بالذكر أن المتحدث باسم الرئيس التركي ذكّر بأن مطالب أنقرة بسحب وحدات حماية الشعب الكردية التابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي السوري من ريف الرقة ومنبج، مشددا على استحالة تحرير الرقة من تنظيم "داعش" بالتعاون مع وحدات حماية الشعب.

واشنطن تسعى لتجنب المواجهة بين الأتراك والأكراد

أفاد مسؤولون أمريكيون بأن الولايات المتحدة تسعى إلى تجنب وقوع مواجهات بين القوات التركية والقوات الكردية السورية شمال سوريا.

وقال المتحدث باسم التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم "داعش" جون دوريان: "نحن سهلنا هذا الأسبوع محادثات مشتركة مع تركيا، وقوات سوريا الديمقراطية وشركاء آخرين في التحالف من أجل تعزيز وقف التصعيد في المنطقة".

وأوضح دوريان: "نحن نحاول ضمان الإبقاء على حوار يجعل الجميع مركزا على مكافحة تنظيم الدولة الإسلامية".

وبحسب دوريان فإن عدد قوات سوريا الديمقراطية حاليا "45 ألف مقاتل"، بينهم "13 ألف عربي".

تجدر الإشارة إلى أن قوات سوريا الديمقراطية أعلنت إطلاق حملة "غضب الفرات" منتصف نوفمبر/تشرين الثاني لتحرير الرقة من "داعش"، ودعت القوى الدولية والإقليمية المتضررة من إرهاب التنظيم إلى المشاركة للقضاء على "مركز الإرهاب العالمي"، وطالبت المنظمات الإغاثية والإنسانية بالقيام بواجبها الإنساني تجاه أهالي الرقة.

المصدر: وكالات

ياسين بوتيتي

فيسبوك 12مليون