قوات مكافحة الألغام الروسية تبدأ عملياتها في شرق حلب

أخبار العالم العربي

قوات مكافحة الألغام الروسية تبدأ عملياتها في شرق حلبعسكري روسي يعرض متفجرات تم العثور عليها في تدمر السورية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iae1

أعلنت مفرزة المركز الدولي لإزالة الألغام التابع للقوات الروسية أنها بدأت عملياتها في أحياء شرق مدينة حلب السورية المحررة من قبضة المجموعات المسلحة.

وقال قائد المفرزة، إيفان غروموف، في مقابلة مع قناة "روسيا-24" بثت الثلاثاء، 7 ديسمبر/كانون الأول: "نظرا لوجود منازل كثيرة متعددة الطبقات تتضمن كثيرا من الأسلاك، نقضي وقتا طويلا جدا لتفقد كل سلك، لأن من المجهول إلى أن يصل".   

وأشارت القناة إلى أن الخبراء الروس يستخدمون في عملياتهم كلابا مدربة ساعدت إحداها، وهي بالغة 3 سنوات من عمرها، في العثور، في أحد المنازل بشرق حلب، على حزمة كبيرة من العبوات الناسفة والقنابل.

وكانت وزارة الدفاع الروسية أعلنت، في 2 ديسمبر/كانون الأول، أن خبراء من المركز الدولي لإزالة الألغام التابع للقوات الروسية توجهوا إلى قاعدة حميميم بسوريا لتطهير مناطق شرق حلب التي استعيدت من قبضة المسلحين من الألغام.

وأَضافت الوزارة أن خبراء المجموعة مزودون بأحدث أنواع المعدات لنزع الألغام ومعدات الحماية، وقادرون على العمل بشكل مستقل تماما.

وقد أكدت وزارة الدفاع الروسية، 3 ديسمبر/كانون الأول، وصول أول فريق من المهندسين العسكريين الروس التابعين للمركز الدولي لمكافحة الألغام في القوات المسلحة الروسية، إلى قاعدة حميميم في سوريا.

وكان الفريق سيرغي رودسكوي، رئيس إدارة العمليات في هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية، كشف، في 30 نوفمبر، أن مجموعة مكونة من أكثر من 200 عسكري روسي و47 قطعة عسكرية ستقوم بمهمة تطهير حلب من المتفجرات.

يذكر أن خبراء إزالة الألغام الروس أنجزوا مهمة إنسانية بنزع الألغام في مدينة تدمر حيث فككوا نحو 18 ألف عبوة متفجرة وطهروا 825 هكتارا من أراضي المدينة من المتفجرات.

المصدر: إنترفاكس + وكالات

رفعت سليمان

الأزمة اليمنية