مقتل 6 جنود بهجوم "بوكو حرام" على موقع للجيش الكاميروني ببحيرة تشاد

أخبار العالم

مقتل 6 جنود بهجوم جنود كاميرونيون من كتيبة التدخل السريع
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/i8jz

قتل 6 عسكريين، الاثنين 21 نوفمبر/تشرين الثاني، في هجوم شنته جماعة "بوكو حرام" على قاعدة للجيش الكاميروني في جزيرة داراك ببحيرة تشاد.

وقال مسؤول عسكري، طلب عدم كشف هويته، لفرانس برس، الثلاثاء 22 نوفمبر/تشرين الثاني، أن مسلحي "بوكو حرام" استهدفوا موقعا للقوات المشتركة متعددة الجنسيات (التابعة للاتحاد الإفريقي) في جزيرة داراك بأقصى الشمال الكاميروني (على الحدود مع نيجيريا)، في حوالي الساعة العاشرة مساء (بالتوقيت المحلي). وأشار إلى أن 6 عسكريين، هم ضابط وضابط صف وأربعة جنود قتلوا في الهجوم.

وتم تأكيد هذه المعلومات من مصادر أمنية أخرى اتصلت بها الوكالة. فيما أفاد أحد هذه المصادر بأن أحد أعضاء "خلية يقظة" في داراك قتل أيضا أثناء الهجوم.

يذكر أن خلايا اليقظة التي أنشأتها السلطات لصد هجمات "بوكو حرام" تتكون من مدنيين منوط بهم إخطار الجيش بتسرب أفراد يشتبه بأنهم أعضاء جماعة "بوكو حرام" (التي بايعت تنظيم "داعش").

ويخوض الجيش الكاميروني حربا على "بوكو حرام"، منذ 2014، ويتموضع في أقصى شمال الكاميرون القطاع الأول من القوات المشتركة، الذي يضم وحدات من الكاميرون وتشاد ونيجيريا والنيجر وبنين، ويتخذ مدينة مورا مقرا عاما له.

وتتعرض المنطقة، منذ يوليو/تموز الماضي، لهجمات انتحارية متسلسلة تنسب إلى "بوكو حرام".

وفي صباح يوم الأحد أيضا، حاولت انتحارية شابة اقتحام حاجز للجيش في بلدة كولوفاتا الحدودية، على دراجتها النارية، قبل أن تقتل برصاص الجيش، وفقا لمسؤول عسكري.

وقال المصدر نفسه إن جنود كتيبة التدخل السريع (وحدة النخبة داخل الجيش الكاميروني) أبطلوا مفعول عبوة ناسفة كانت بحوزة الانتحارية.

وفقد الجهاديون بسبب هجمات القوات الإفريقية جزءا كبيرا من الأراضي التي كانوا قد استولوا عليها في شمال شرق نيجيريا، غير أنهم يواصلون عملياتهم الدموية في محيط بحيرة تشاد.

وأسفرت المواجهات، بين الإسلاميين المتطرفين والجيش والأمن النيجيريين، عن مقتل ما لا يقل عن 20 ألف وتشريد 2.6 مليون شخص منذ 2009.

المصدر: أ ف ب

قدري يوسف

فيسبوك 12مليون