التحالف يرفض دعم "درع الفرات" في الهجوم على مدينة الباب

أخبار العالم

التحالف يرفض دعم
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/i7x8

امتنعت قوات التحالف الدولي عن دعم العمليات الحالية التي تشنها القوات التركية مع فصائل سورية معارضة حليفة لها على مدينة الباب شمالي سوريا.

وقال جون دوريان المتحدث العسكري باسم التحالف الدولي الأربعاء 16 نوفمبر/تشرين الثاني، " لقد اتخذوا (الاتراك) هذا القرار على المستوى الوطني... تركيا شنت العملية بشكل مستقل".

ولفت دوريان إلى أن الولايات المتحدة سحبت عناصر قواتها الخاصة الذين كانت نشرتهم من أجل دعم القوات التركية وحلفائها.

وبحسب محللين، ُيظهر نقص الدعم من جانب التحالف، التوترات الشديدة بين تركيا وشركائها حول طريقة طرد تنظيم "داعش" من المناطق التي لا يزال يسيطر عليها في شمال سوريا.

وفي هذا الصدد، قال  دوريان إن "المحادثات الدبلوماسية الجارية حاليا بين تركيا والتحالف يجب أن تتوصل إلى اتفاق حول الدور المستقبلي لقوات سوريا الديموقراطية ومنع مواجهة مسلحة بينها وبين القوات التركية... يجب تجنب مخاطر أن يقوم شريكان مهتمان بهزم تنظيم الدولة الإسلامية بتحرك في الميدان يأتي بنتيجة غير مفيدة".

إذ تعتبر أنقرة وحدات حماية الشعب الكردية التي تعد العمود الفقري لقوات سوريا الديموقراطية، منظمة إرهابية، وتخشى من إقامة حكم ذاتي كردي على حدودها.

إلى ذلك سيطر مقاتلون بالمعارضة السورية تدعمهم تركيا مؤخرا على بلدة قباسين القريبة جدا من مدينة الباب، من قبضة "داعش"، وذلك في مسار تقدمهم للسيطرة على المدينة شمالي سوريا.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد أعلن الأربعاء 16 نوفمبر/تشرين الثاني أن مقاتلي المعارضة المدعومين من أنقرة باتوا قريبين جدا، وعلى بعد كيلومترين من مدينة الباب شمالي سوريا، مرجحا أن ينتزع المقاتلون السيطرة على المدينة من تنظيم "داعش" سريعا، على الرغم من المقاومة.

المصدر: وكالات 

نتاليا عبدالله 

فيسبوك 12مليون