الفارون من "داعش" يصلون مناطق "غضب الفرات" شمال الرقة

أخبار العالم العربي

الفارون من صورة أرشيفية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/i6zl

وصل مئات المدنيين الفارين من مناطق سيطرة "داعش" في ريف الرقة، الثلاثاء 8 نوفمبر/تشرين الثاني، إلى مناطق عملية "غضب الفرات" التي سيطرت عليها قوات سوريا الديمقراطية.

وأبدت الأمم المتحدة قلقا كبيرا على سلامة المدنيين في الرقة، وقال ستيفان دوجاريك المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون إن "المنظمة الدولية تشعر بقلق بالغ بشأن سلامة أكثر من 400 ألف شخص في الرقة، بما في ذلك 150 ألفا من النازحين داخليا، وتتابع عن كثب العملية العسكرية الدائرة هناك".

وبدأت قوات عملية "غضب الفرات"، المؤلفة من تحالف فصائل عربية وكردية مدعومة من الولايات المتحدة، يوم السبت، وبدعم من التحالف الدولي بقيادة واشنطن، عملية عسكرية واسعة لطرد تنظيم "داعش" من أبرز معاقله في سوريا.

وقالت جيهان شيخ أحمد، المتحدثة باسم عملية "غضب الفرات"، التي أطلقتها قوات سوريا الديموقراطية: "تقدمت قواتنا 14 كيلومترا جنوب شرق بلدة عين عيسى" التي تبعد 50 كيلومترا عن الرقة. وأضافت: "تم تحرير قريتين منذ الأمس. المعارك مستمرة والمعنويات جيدة".

وتتمركز قوات سوريا الديموقراطية حاليا على مسافة 36 كيلومترا من الجهة الشمالية للمدينة، بحسب شيخ أحمد.

المصدر: وكالات

رُبى آغا

الأزمة اليمنية