مصدر أمني: الجيش العراقي يسيطر على طريق الموصل كركوك

أخبار العالم العربي

مصدر أمني: الجيش العراقي يسيطر على طريق الموصل كركوكجنود عراقيون
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/i6ol

أفاد مصدر أمني في محافظة نينوى، الأحد 6 نوفمبر/تشرين الثاني، بأن قطعات الجيش العراقي تمكنت من السيطرة على طريق الموصل كركوك من جهة الجنوب الشرقي للمحافظة.

وقال المصدر، في حديث لـ السومرية نيوز، إن "قوات الفرقة المدرعة التاسعة واللواء الثالث الفرقة الأولى تستمر في الدخول إلى الساحل الأيسر والتوغل داخل حي الانتصار وجديدة المفتي ومستمرة بتطهير الطرق والمباني من داعش الإرهابي"، مبينا ان القطعات تمكنت من قطع طريق كركوك - الموصل من جهة جديدة المفتي وهو طريق مهم من الناحية العسكرية.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "
المحور الشرقي لقوات مكافحة الإرهاب تمكنت من الدخول إلى الساحل الأيسر للمدينة والتوغل بالمنطقة وتطويق مناطق الكرامة والملايين وشقق الخضراء وحي الزهراء وكركوكلي وعدن والذهبي ومستمرة بعملية التطهير ومعالجة جيوب داعش".

قائد الشرطة الاتحادية يعلن تطهير حمام العليل بالكامل

أعلن قائد الشرطة الاتحادية الفريق رائد شاكر جودت، الأحد، عن تطهير ناحية حمام العليل جنوب الموصل بالكامل.

ونقل التلفزيون الرسمي عن جودت قوله، إن "القوات الأمنية تمكنت من، تطهير ناحية حمام العليل بالكامل"، مشيرا إلى أنه "تمت إعادة الأمن والاستقرار للناحية".

وأضاف جودت، أن "القوات تسيطر على المنشآت النفطية والحيوية في الناحية".

وكان قائد عمليات "قادمون يا نينوى" الفريق الركن عبد الأمير يار الله أعلن، السبت، أن القوات الأمنية دخلت مركز ناحية حمام العليل جنوب الموصل ورفعت العلم العراقي فوق مبانيه.

الجيش العراقي يعلن مقتل ثاني قيادي لداعش في الموصل

أعلن قائد عملية تحرير الموصل، الفريق الركن رشيد يارالله، الأحد، أن القوات العراقية تمكنت من قتل قيادي كبير آخر لتنظيم داعش داخل المدينة.

وقال الضابط العراقي، في بيان، إن قوة من الفرقة 15 تمكنت من قتل المدعو "أبو حمزة الأنصاري" (جزائري الجنسية) ضمن المحور الجنوبي لعمليات "قادمون يا نينوى"، وهو ثاني قيادي للتنظيم يقتل بعد الإعلان عن مقتل مهند حامد إبراهيم العكلات المكنى بأبي عائشة البيلاوي.

وتواصل القوات الأمنية المشتركة، بمساندة طيران الجيش والتحالف الدولي، عملياتها العسكرية لاستعادة الموصل من قبضة "داعش" وذلك بعد إعلان القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء، حيدر العبادي، في 17 تشرين الأول 2016، "ساعة الصفر" لتحرير نينوى.

فيما قالت رويترز إن القوات الخاصة العراقية تقدمت ببطء وسط ضواحي شرق الموصل، يوم الأحد، وطهرت جيوبا لمقاتلي تنظيم داعش، الذين قالت القوات إنهم كانوا يختبئون وسط المدنيين ويستهدفون الجنود بموجة من السيارات المفخخة في واحدة من "أصعب حروب المدن" في العالم.

ودخلت قوات مكافحة الإرهاب الموصل، يوم الاثنين، وانتزعت السيطرة على سبعة أحياء في شرق المدينة لتصبح أول موطئ قدم في معقل داعش منذ انسحاب الجيش من شمال العراق قبل عامين.

مقتل 5 من داعش بغارة للتحالف الدولي شرقي الموصل

أفاد طلال عراك، العميد في عمليات الرد السريع التابعة للجيش العراقي، بمقتل خمسة من مسلحي داعش، الأحد، في غارة للتحالف الدولي، استهدفت ناقلاتهم شرقي مدينة الموصل.
وفي حديث لوكالة الأناضول، قال عراك، نقلا عن مصارده الأمنية داخل الموصل إن "طائرة دون طيار قصفت، بعد منتصف نهار اليوم، مدرعة من نوع سترايكر، وأخرى من نوع همر، تابعتين لداعش، في منطقة التأميم بالموصل، ما أسفر عن إعطابهما على الفور، ومقتل خمسة مسلحين، نقلهم التنظيم إلى دائرة الطب العدلي فيما بعد".

وأضاف: "في محور الموصل الشمالي، لقي ضابط برتبة نقيب حتفه، وأصيب اثنان آخران من قوات حرس نينوى (قوات سنية)، بقصف صاروخي لداعش، على مواقعهم".

وفي وقت سابق من الأحد، انتقدت موسكو، على لسان ماريا زاخاروفا، المتحدثة باسم الخارجية الروسية، عمليات التحالف الدولي بقيادة واشنطن في إطار معركة استعادة الموصل من قبضة داعش.

وأشارت زاخاروفا، عبر صفحتها بفيسبوك، إلى عدم وجود خطة منظمة عند قوات التحالف فيما يتعلق بإجلاء المدنيين من الموصل المحاصرة، وبالدرجة الأولى، غياب ممرات إنسانية تتيح الخروج الآمن للسكان من المدينة.

من ناحية أخرى، اعتبرت زاخاروفا أن التحالف الدولي يمارس حصارا إعلاميا حول عملياته بالموصل و"لا يقدم أية معلومات صحيحة عما يجري هناك".

وأوضحت: "ليس هناك أي وضوح ما إذا كانت قوات التحلف الدولي تتقدم أم تتراجع، وحول مدى فاعلية التكتيك المطبق هناك، وما هي الخسائر التي يتكبدها الطرفان وحول عدد الطلعات الجوية العسكرية ومن نفذها".

المصدر: وكالات

قدري يوسف

مظاهرات حاشدة في برشلونة تضامنا مع المعتقلين المناصرين للانفصال