"وحدات حماية الشعب الكردية" تنفي مقتل عناصرها في هجوم بسيارة مفخخة على طريق الرقة

أخبار العالم العربي

مقاتلون أكراد في ريف الرقة الشمالي
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/i6oe

نفى مكتب العلاقات العامة في "وحدات حماية الشعب" الكردية مقتل أي من عناصرها في قرية لقطة الواقعة على بعد 10 كيلومترات جنوبي ناحية الكنطري في هجوم بسيارة مفخخة من قبل تنظيم "داعش".

ووصف مسؤول رفيع المستوى في المكتب، في حديث لقناة "RT"، هذا النبأ بـ"الكاذب جملة وتفصيلا"، مؤكدا أن أي حدث مثل هذا ينشر عبر المكتب الإعلامي للتنظيم.

وكانت وكالة "فرانس برس" قد أفادت، في وقت سابق من الأحد، 6 نوفمبر/تشرين الثاني، نقلا عن مصادر محلية في ريف الرقة الشمالي، بمقتل 20 عنصرا من "وحدات حماية الشعب" الكردية بتفجير سيارة مفخخة استهدفت حاجزا لهم على طريق الرقة.

وقالت مصادر إعلامية مقربة من "وحدات حماية الشعب"، حسب الوكالة، إن "سيارة مفخخة انفجرت في قرية لقطة".

وأشارت المصادر إلى أن الانفجار استهدف حاجز لقطة الذي يسيطر عليه المقاتلون الأكراد وسقط عدد كبير من الضحايا، وذلك من دون تحديد الحصيلة الأولية للهجوم.

وأعلن تنظيم "داعش"، على مواقع التواصل الاجتماعي، أنه نفذ هذه العملية، قائلا إنها أسفرت عن مقتل 14 عنصرا من "وحدات حماية الشعب".

يذكر أن تحالف "قوات سوريا الديمقراطية"، الذي تشكل "وحدات حماية الشعب" الكردية قوة عسكرية أساسية فيها، أعلنت في وقت سابق من الأحد إطلاق عملية تحرير مدينة الرقة من قبضة "داعش".

المصدر: وكالات

رفعت سليمان

الأزمة اليمنية