بيان للقوات المسلحة المصرية بشأن "الحسم" في سيناء

أخبار العالم العربي

بيان للقوات المسلحة المصرية بشأن عنصر من الجيش المصري شمال سيناء
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/i6l6

أكدت وزارة الدفاع المصرية أن عملية "حق الشهيد" الشاملة ضد الإرهاب الجارية شرق سيناء ووسطها دخلت مراحلها الحاسمة، حيث تمكنت قوات الأمن من تدمير "إحدى أخطر البؤر الإرهابية" بالمنطقة.

وأوضحت الوزارة، في بيان صدر عنها السبت، 5 نوفمبر/تشرين الثاني، أن البؤرة كانت تقع في منطقة التومة بقطاع الشيخ زويد، مضيفة أن قوات الأمن "نجحت في القضاء على 8 من العناصر التكفيرية المسلحة خلال اشتباكات شهدت تبادلا مكثفا لإطلاق النيران مع قوات المداهمة، واكتشاف وتدمير 4 خنادق وأنفاق تستخدمها هذه العناصر للمناورة والاختباء من نيران القوات، وتفجير منزل تم تفخيخه بكمية كبيرة من العبوات الناسفة المعدة لاستهداف قوات المداهمة، ومنزل آخر عثر بداخله على عدد من المهمات العسكرية وحاسب آلي وكاميرا للتصوير وعدد من الأقراص الصلبة والاسطوانات المدمجة التي تضم مواد إعلامية خاصة بالعناصر التكفيرية".

وأضاف البيان أن قوات إنفاذ القانون نجحت أيضا في "اكتشاف وتدمير مصنع للعبوات الناسفة بإحدى المناطق المتاخمة لمدينة رفح، عثر بداخله على 8 عبوات ناسفة وكمية من دوائر النسف والتدمير وأجهزة اتصالات لاسلكية و3 دانات شديدة الانفجار، وكميات من مادة " تي إن تي " والمركّبات الكيميائية التي تدخل في صناعة هذه العبوات".

وفى العريش، تمكنت القوات من تنفيذ عملية نوعية ناجحة استهدفت القضاء على إحدى البؤر الإرهابية التي تم رصدها بالتعاون مع الأجهزة الأمنية، أسفرت عن القضاء على 3 من العناصر الإرهابية المسلحة وضبط منزل يستخدم كمقر لصناعة العبوات الناسفة، التي يستخدمها المسلحون في تنفيذ عملياتهم ضد عناصر إنفاذ القانون، عثر بداخله على 20 عبوة ناسفة وكميات كبيرة من دوائر النسف والتدمير ومسدس 9 مم.

المصدر: موقع وزارة الدفاع المصرية

رفعت سليمان