الجيش السوري يصد هجوما عنيفا شرق العاصمة دمشق

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/i4wf

صد الجيش السوري صباح الجمعة 21 أكتوبر/تشرين أول، هجوما عنيفا شنه مسلحون عبر جبهة جوبر شرق دمشق، في محاولة للتقدم على عدة محاور باتجاه العاصمة.

وقال مصدر عسكري لقناة RT فضل عدم الكشف عن اسمه إنه "مع ساعات صباح يوم الجمعة تعرضت عدة خطوط تماس في جبهة جوبر لهجوم عنيف من قبل المسلحين وعبر عدة محاور، لكن الجيش السوري نجح في صد الهجوم وقتل عدد كبير من المسلحين وأجبر الآخرين على الفرار".

وأضاف المصدر ذاته: "كما قام سلاح المدفعية باستهداف تحركات المسلحين عبر محاور الاشتباك وضرب تجمعاتهم وخطوطهم الخلفية"، مشيرا إلى أن الهجوم "أسفر عن مقتل عشرات المسلحين، جثث بعضهم لا زالت على محاور الاشتباكات".

وحسب مواقع وصفحات ترويجية لمسلحي غوطة دمشق فإن "الهجوم بدأه فصيل فيلق الرحمن، الذي تسلل بعض عناصره عبر نفق باتجاه محور البريد- دوار الزبلطاني.، إلا أن العملية لم تنجح".

وتزامن ذلك مع قصف بقذائف الهاون نفذه المسلحون استهدف أحياء شرق دمشق السكنية القريبة من خطوط التماس في كل من سوق الهال والزبلطاني والعباسيين، واقتصرت أضرارها على الناحية المادية دون تسجيل إصابات. كما سمعت أصوات القصف المدفعي والرشاشات الثقيلة من قبل سكان مركز وشرق العاصمة.

وفي السياق ذاته وصف نشطاء في الغوطة الشرقية هجوم فيلق الرحمن فجر اليوم بـ"الانتحاري" عازين ذلك إلى "محاولة الفصيل التخفيف من حدة الاحتقان بين سكان مدن الغوطة ضده وحليفه جيش الفسطاط"، في ظل اتهامهما "بالتقاعس في الدفاع عن الجبهات التي يتمركزان فيها" وانشغالهما "بالحروب الداخلية".

يذكر أن مدنا عديدة في الغوطة الشرقية شهدت مظاهرات طالبت الفصائل المتقاتلة بالخروج من المناطق السكنية، قوبلت بفتح النار على المتظاهرين، كان آخرها في زملكا أمس الخميس.

المصدر: RT

سركيس قصارجيان

الأزمة اليمنية