وصول مجموعة كبيرة من مدنيي الموصل إلى سوريا

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttp://ar.rt.com/i4nx

أفادت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بأن 900 مدني استطاعوا الهرب من مدينة الموصل العراقية، وعبروا الحدود إلى سوريا.

وهذه أول مجموعة كبيرة من المدنيين تم التأكد من هربها من الموصل، منذ أن بدأت القوات العراقية عملياتها العسكرية لتحرير المدينة من تنظيم "داعش".

وأفاد مراسلنا في شمال سوريا بوصول عدد اللاجئين العراقيين إلى 3000 لاجئ في مخيم الهول الواقع جنوب شرق الحسكة، علما بأن اللاجئين العراقيين كانوا موجودين في المخيم من قبل أيضا، وقد بدأت الأمم المتحدة بتوسيع المخيم، بينما جرى نقل النازحين السوريين منه إلى مخيم مبروكة جنوب رأس العين.

وحسب مراسلنا أتى العراقيون من الموصل وبعاج وصلاح الدين والقرى المحيطة بالموصل.

ويبلغ عدد المقيمين بالموصل ما يقارب 1.5 مليون شخص بينهم نحو 5 آلاف مقاتل، ويُخشى أن يستعمل مسلحو تنظيم "داعش" المدنيين دروعا بشرية، مع اقتراب القوات العراقية، فضلا عن مخاوف من خروج عناصر التنظيم مع أفواج المدنيين. 

الصليب الأحمر يدعو لتجنب استهداف مدنيي الموصل

وقد دعا الصليب الأحمر الدولي الثلاثاء إلى عدم استهداف المدنيين والمستشفيات في الموصل والسماح بإخلاء الجرحى من المدينة، كما أعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر أنها تسعى لإقامة اتصالات مع تنظيم "داعش" في الموصل من أجل الالتزام بالقواعد الأساسية للحرب وتأمين المعاملة الإنسانية للمدنيين في المدينة مع بدء القوات العراقية العملية العسكرية.

كما أعربت اللجنة عبر مديرها الإقليمي عن استعدادها  لتقديم المساعدات الطبية لجميع المصابين في حال وقوع هجوم كيميائي.

العبادي: فتحنا ممرات آمنة لخروج المدنيين 

وفي سياق القلق المتزايد حول مدنيي الموصل، أعلن رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي الثلاثاء عن فتح وتأمين ممرات آمنة لخروج المدنيين من الموصل تزامنا مع اقتراب القوات العسكرية من دخول المدينة، مشيرا إلى تحرك دقيق للقطعات العسكرية مع توخي الحذر بالنسبة لأماكن تواجد المدنيين.

المصدر : وكالات

نتاليا عبدالله 

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية