نواب من الكونغرس يطالبون أوباما بالتخلي عن ضربة النووي الاستباقية

أخبار العالم

نواب من الكونغرس يطالبون أوباما بالتخلي عن ضربة النووي الاستباقيةباراك اوباما
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/i43x

بعث 22 عضوا في الكونغرس الأمريكي برسالة إلى الرئيس باراك أوباما مطالبين إياه بالتخلي عن خيار الضربة النووية الاستباقية.

وجاء في الرسالة التي وقع عليها 22 من أعضاء الكونغرس: "إذا نفذت الولايات المتحدة خططها المحتملة لاستخدام الأسلحة النووية بصورة استباقية ضد عدو يملك ترسانة نووية مشابهة، فقد يؤدي ذلك لتبادل واسع النطاق للضربات النووية، وإلى مقتل آلاف المدنيين".

وكانت صحيفة "نيويورك تايمز" قد ذكرت في وقت سابق أن البيت الأبيض درس إمكانية إصدار بيان حول سياسية عدم المبادرة إلى استخدام الأسلحة النووية، لكن أوباما رفض هذه الفكرة في نهاية المطاف.

يذكر أن الدولة الوحيدة باستثناء الولايات المتحدة، التي تملك ما يطلق عليه "الثلاثية النووية"، أي أسلحة نووية تطلق من على الأرض والبحر والجو، هي روسيا.

وما زال البنتاغون يتمسك بخيار "الضربة النووية الاستباقية" ضمن عقيدته العسكرية، باعتبار أن مثل هذه الضربة، في حال كانت محدودة النطاق، قد تدفع بالعدو إلى الاستسلام، دون أن تنجم عنها عواقب كارثية وخسائر بشرية فادحة.

وكانت الهيئة الوطنية للأمن النووي في الولايات المتحدة، قد أعلنت عن نجاح اختبارات قنابل " В61 " النووية بعد أن خضعت لعمليات تحديث عميقة وأصبحت أصغر حجما وأكثر تطورا.

وفي مطلع الشهر الجاري أعلنت روسيا عن تعليق التعاون مع الجانب الأمريكي في إطار الاتفاقيات الخاصة بالدراسات والابتكارات في مجالي الطاقة والطاقة النووية. وبررت موسكو هذا القرار بعدم وفاء الولايات المتحدة بالتزاماتها وفق هذه الاتفاقات واتباعها نهجا غير ودي تجاه روسيا.

لكن فكرة الضربة النووية الاستباقية، تثير جدلا واسع النطاق داخل الولايات المتحدة.

وكان المرشح الجمهوري دونالد ترامب قد أعلن خلال آخر جولة من المناقشة مع المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون، أنه في حال فوزه في الانتخابات، سيعمل بأقصى طاقاته للحيلولة دون استخدام السلاح النووي. لكنه أصر على عدم جواز التخلي عن هذا القرار نهائيا، طالما ما زالت هناك دول تتخذ مواقف عدائية تجاه الولايات المتحدة.

 المصدر: وكالات

أوكسانا شفانديوك