وفاة المخرج البولندي أندريه فايدا عن عمر يناهز 90 عاما

الثقافة والفن

وفاة المخرج البولندي أندريه فايدا عن عمر يناهز 90 عاماالمخرج البولندي أندريه فايدا توفي عن 90 عاما
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/i3o7

أوردت وكالة "نوفوستي" نبأ وفاة المخرج البولوني الشهير الحامل جائزة "أوسكار" يوم الأحد 9 أكتوبر/تشرين الأول عن عمر ناهز الـ90 عاما بعد صراع مع المرض.

وقد أخرج أندريه فايدا، وهو شخصية سينمائية معروفة عالميا، أكثر من 40 فيلما و50 مسرحية عرضت على خشبات أعظم المسارح العالمية.

كافح فايدا الغزاة الألمان عندما كان بعد مراهقا في أثناء الحرب العالمية الثانية ثم تعلم الرسم مع أنه وجد موهبته ورسالته أخيرا في تكريس نفسه للسينما فالتحق بالمدرسة السينمائية العليا في مدينة لودز في عام 1950. فقد كان فايدا واثقا بأن السينما ليست مجرد متعة وترفيه بل بإمكانها تغيير العالم وتفكير الإنسان.

ظهرت الملصقات السينمائية عن فيلمه الأول "جيل" في عام 1955 وبعد سنة أخرج فيلم "قنال" الذي ثبّت أندريه فايدا في مكانة المخرج البولندي الرائد. أما فيلم "رماد وماس" فجلب له شهرة عالمية.

وليس الفن السينمائي فحسب، بل الفن المسرحي أيضا مدين كثيرا لأندريه فايدا. فمن أشهر إبداعاته المسرحية أربعة أعمال إخراج أحدها لمسرحية "هملت" وأخرى لمسرحيات مبنية على روايات الكاتب الروسي فيودور دوستويفسكي الذي كان كاتبا مفضلا لدى أندريه فايدا الذي أخرج روايته "الشياطين" على خشبة مسرح "سوفريمينّيك" ("ابن عصرنا") في موسكو.

قال أندريه فايدا مرة إن "المخرج يجب أن يتصف في آن بنفَس الشاعر وقوة وإصرار الرقيب في الجيش" وأصبح كلامه هذا مثابة حكمة يستلهمها باقي المخرجين. وقد أشار جميع من صادف فايدا ولو مرة واحدة فقط إلى صلابته في الحياة وفي الأعمال الفنية كما اتصف بالشعور بالعنفوان والافتخار بالوطن.

المصدر: نوفوستي غوغل

أندريه موخين

أفلام وثائقية