السفير الأمريكي السابق لدى موسكو: RT تحيّر الغرب

أخبار العالم

السفير الأمريكي السابق لدى موسكو: RT تحيّر الغربمايكل ماكفول
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/i230

توجه السفير الأمريكي السابق لدى موسكو مايكل ماكفول بتحذير إلى الغرب، داعيا إياه إلى عدم الاستخفاف بمدى تأثير قناة RT ووكالة "سبوتنيك" على الرأي العام الغربي.

وأعرب ماكفول عن رأيه هذا في تغريدات على حسابه في موقع "تويتر" الإلكتروني يوم الاثنين 26 سبتمبر/أيلول، جاءت في خضم المناقشة الساخنة في الولايات المتحدة حول الصلات المزعومة بين الكرملين وحملة المرشح الجمهوري في الانتخابات الرئاسية الأمريكية دونالد ترامب.

وجاءت تعليقات السفير الأمريكي السابق في معرض تعليقه على مقال نشرته صحيفة "ذي ناشيونال" الأمريكية تحت عنوان "مَن يخاف مِن RT؟"، اعتبرت فيه أن نوبة الجنون التي أصابت الرأي العام الأمريكي على خلفية المزاعم حول ميول ترامب نحو روسيا، أدت إلى تنامي الاهتمام بصورة مؤقتة بقناة RT الناطقة بالانجليزية. لكن كاتب المقال في تلك الصحيفة يصر على الاستخفاف بمدى تأثير القناة على المشاهد الأمريكي العادي، معتبرا أن القناة تركز على مواضيع ثانوية وتقدم منبرها لأشخاص هامشيين.

وردا على ذلك كتب السفير ماكفول في إحدى تغريداته: "العاملون في RT، بمن فيهم مارغاريتا سيمونيان (رئيسة تحرير القناة)، فخورون بخدمتهم للدولة الروسية. إن الغرب هو الذي أصابته الحيرة والمعاناة بسبب أداء RT لمهمتها".

وفي تغريدة أخرى تابع الدبلوماسي الأمريكي السابق قائلا: "دعوني أوضح لكم أنني متأثر بما حققته @RT_com و@SputnikInt خلال فترة زمنية قصيرة. الزعماء الغربيون والإعلام الغربي يقللون من شأنهما!"

المصدر: RT