"داعش" يتبنى هجوم مينيسوتا في الولايات المتحدة

أخبار العالم

موقع الهجوم في مينيسوتا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/i19h

تبنى تنظيم "داعش" الإرهابي الأحد 18 سبتمبر/أيلول هجوما بالسكين شنه مسلح يرتدي زيا أمنيا وطعن خلاله 8 أشخاص داخل مركز تجاري وسط ولاية مينيسوتا الأمريكية، وقتله ضابط شرطة.

وذكرت وسائل إعلام، نقلا من بيان اصدره التنظيم، أن منفذ العملية أحد عناصره، وأنه نفذ الهجوم استجابة للدعوة لاستهداف مواطني الدول المنتمية للتحالف الدولي ضد "داعش".

وصرح وليام بلير أندرسون قائد الشرطة في وقت سابق أن المسلح ردد عبارات ذكر فيها لفظ الله، مضيفا أن المهاجم سأل شخصا واحدا على الأقل إن كان مسلما، قبل أن يبدأ في طعن ضحاياه في مركز كروسرودز التجاري.

وأضاف أندرسون في مؤتمر صحفي "هل هذا هجوم إرهابي أم لا؟ لا أود أن أقول ذلك الآن لأننا ببساطة لا نعلم"، متابعا "سندقق في الأمر وعندما نعرف سنعلمكم بكل شفافية"، دون الإشارة إلى هوية المهاجم أو الضحايا.

ووقع الهجوم داخل مركز تجاري في منطقة سانت كلاود، بينما كان يعج بالمتسوقين، حيث هاجم المسلح ضحاياه في مواقع متفرقة من المركز التجاري، الذي ظل مغلقا يوم الأحد نظرا لاستمرار التحقيقات.

من جهته أكد مصدر في مستشفى سانت كلاود أن الجرحى الثمانية نقلوا للمستشفى، لكنه لا يعتقد أن إصابة أي منهم يمكن أن تسبب الوفاة.

المصدر: رويترز

فيسبوك 12مليون