قراصنة يستولون على وثائق..الشقيقتان ويليامز قامتا بتعاطي مواد محظورة

الرياضة

قراصنة يستولون على وثائق..الشقيقتان ويليامز قامتا بتعاطي مواد محظورةالشقيقتان ويليامز
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/i0ps

زعمت مجموعة قراصنة الكترونية الثلاثاء 13 سبتمبر/أيلول، أنها تملك ملفات تظهر رياضيين أمريكيين رفيعي المستوى تعاطوا مواد محظورة خلال مسيرتهم الرياضية.

ومن أبرز هؤلاء الرياضيين الأمريكيين، نجمة التنس سيرينا ويليامز وشقيقتها فينوس، ولاعبة الجمباز الشهيرة سيمون بيلز.

ونشرت هذه المزاعم على الموقع الالكتروني للمجموعة واصفة ما كشفت عنه بأنه " مجرد غيض من فيض".

وتحتوي الوثائق التي تم اختراقها في ملفات الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات (وادا)، على مواد محظورة كانت النجمة الأمريكية تستخدمها كعاقاقير الكسيكودوني ، والهيدرومورفين، وبريدنيزون في عام 2010 و2014 و2015 ، على الرغم من وضع تلك المواد على قائمة المحظورات.

ومع ذلك فإن وثائق نشرت أيضا أظهرت أن ويليامز كان قد حصلت على تصريح خاص لأخذ بعض العقاقير بإذن من الدكتور ستيوارت ميلر من الاتحاد الدولي للتنس.

وتم العثور أيضا في الوثائق على تعاطي أخت سيرينا الكبرى فينوس، مواد البريدنيزون، وبريدنيزولون، والتريامسينولون، وفورموتيرول، والتي هي على قائمة المواد المحظورة.. وكانت تتعاطى هذه المواد مع نظام خاص خلال تعاطيها الأدوية.

كما تشير المعلومات المنشورة إلى أن عينات لاعبة الجمباز سيمون بايلز، ولاعبة كرة السلة الأمريكية يلينا ديلي دون ، التي تم أخذها في أغسطس/آب الماضي، كشفت عن تعاطيهما للمنشطات، ولكن لم يتم إبعادهما من المسابقات، وتمكنت الرياضيتان من الفوز بميداليات ذهبية أثناء الألعاب الأولمبية في ريو دي جانيرو.

المصدر: وكالات