الجيش السعودي يعترض صاروخا باليستيا أطلقه الحوثيون

أخبار العالم العربي

الجيش السعودي يعترض صاروخا باليستيا أطلقه الحوثيون لحظة اعتراض صاروخ فوق الأراضي السعودية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/i0k8

اعترضت قوات الدفاع الجوي السعودي صاروخا باليستيا أطلقه الحوثيون الاثنين 12 سبتمبر/ أيلول باتجاه مدينة خميس مشيط، جنوب غربي المملكة.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس) عن قيادة التحالف، أن "قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي اعترضت في تمام الساعة 3:45 (00:45 تغ) من فجر هذا اليوم، صاروخا باليستيا أطلقته المليشيات الحوثية باتجاه مدينة خميس مشيط ودمرته بدون أي أضرار".

كما أشار بيان التحالف إلى أن "قوات التحالف الجوية استهدفت موقع الإطلاق".

ويتزامن إطلاق الصاروخ مع احتفال السعودية والعالم الإسلامي بعيد الأضحى المبارك، واستضافة المملكة حجاج بيت الله الحرام لأداء فريضة الحج.

أما الأوضاع على الأراضي اليمنية فتزداد سوءا، ففي حين قالت مصادر مقربة من الحوثيين إن 22 مدنيا قتلوا الأحد في قصف استهدف، السبت، قرية شمال البلاد، قال المتحدث باسم التحالف، اللواء الركن أحمد عسيري، إن "كل عملياتنا في تلك المنطقة تستهدف مواقع الحوثيين".

وأفاد سكان وشهود، وكالة فرانس برس، بأن الطيران قصف، بعد ظهر السبت، موقعا في قرية بيت سعدان بمديرية أرحب (شمال صنعاء)، كان يتم فيه حفر آبار للمياه، ما أدى لسقوط عدد من العاملين في الحفر.

وأضاف الشهود أنه بعد تجمع السكان والمسعفين، جدد الطيران استهداف المنطقة، ما أدى لسقوط عدد إضافي من القتلى والجرحى.

ومنذ 26 مارس/ آذار 2015، يشن التحالف العربي بقيادة السعودية عمليات عسكرية ضد الحوثيين في اليمن، وذلك استجابة لطلب الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، بالتدخل عسكريا "لحماية اليمن وشعبه من عدوان المليشيات الحوثية"، في محاولة لمنع سيطرة جماعة أنصار الله (الحوثيين) والقوات الموالية للرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح على كامل اليمن، بعد سيطرتهم على العاصمة "صنعاء"، في سبتمبر/ أيلول 2014.

وفشلت مشاورات انعقدت بين طرفي الصراع بالكويت لحل الأزمة، في تحقيق أي تقدم منذ انطلاقها في 21 نيسان/ أبريل الماضي، ومن ثم تم تعليقها في 6 أغسطس.

ومنذ تعليق المشاورات، وتشكيل الحوثيين وصالح لما يسمى بالمجلس السياسي الأعلى، يشهد اليمن تصعيدا عسكريا غير مسبوق.

المصدر: وكالات