تركيا تفتح جبهة جديدة شمال سوريا

أخبار العالم العربي

تركيا تفتح جبهة جديدة شمال سوريامدرعات تركية تعبر الحدود مع سوريا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hznl

عبرت قوات تركية مدعومة بدبابات الحدود إلى الاراضي السورية السبت 3 سبتمبر/أيلول متوغلة في قرية الراعي شمال حلب، لتفتح أنقرة جبهة جديدة في إطار عملية "درع الفرات" التي أطلقتها مؤخرا.

واجتازت الدبابات التركية الحدود انطلاقا مدينة كيليس التركية لدعم مسلحي ما يعرف بـ "الجيش السوري الحر" بعد انتزاعه السيطرة على عدد من القرى قرب مدينة جرابلس خلال عملية "درع الفرات التي بدأت في 24 أغسطس/ آب.

وأفادت وكالة "دوغان" للأنباء بدخول 20 دبابة على الأقل، و5 حاملات جنود مدرعة، وشاحنات وعربات مدرعة أخرى عبر الحدود، فيما أطلقت مدافع "فيرتينا هاوتزر" التركية النار على اهداف للتنظيم مع تقدم الكتيبة المدرعة الجديدة.

من جهتها ذكرت وكالة "الأناضول" أن عربات مدرعة تابعة للقوات المسلحة التركية انتقلت من مناطق تمركزها في قضاء إيلبيلي بولاية كليس جنوبي تركيا إلى بلدة الراعي (جوبان باي) التابعة لمحافظة حلب (55 كم جنوب غربي جرابلس)، "لتقديم الدعم لجيش السوري الحر"، في إطار عملية "درع الفرات".

وتقع بلدة الراعي قرب بلدة أعزاز، الواقعة تحت سيطرة الجماعات المعارضة السورية، التي شهدت خلال الأشهر الأخيرة اشتباكات عنيفة بين تنظيم "داعش" وتلك الجماعات للسيطرة على البلدة عدة مرات.

واعتبرت "الأناضول" الدخول إلى بلدة الراعي "مرحلة جديدة" من "درع الفرات"، لتطهير المنطقة الواقعة بين مدينتي اعزاز وجرابلس شمالي محافظة حلب من "المنظمات الإرهابية".

الفصائل السورية المدعومة من تركيا تسيطر على ثلاث قرى

من جهتها نقلت وكالة "فرانس برس" عن أحمد عثمان قائد ما يعرف بـ "فرقة السلطان مراد" السورية المسلحة الموالية لتركيا، تصريحه أن "الأعمال حاليا تدور على الأطراف الشرقية والجنوبية للراعي باتجاه القرى التي تم تحريرها من داعش غرب جرابلس".

وأضاف عثمان "هذه هي المرحلة الأولى والهدف منها طرد "داعش" من المنطقة الحدودية بين الراعي وجرابلس قبل التقدم جنوبا" باتجاه الباب (معقل داعش في حلب) ومنبج (الواقعة تحت سيطرة الأكراد).

وذكر نشطاء أن الفصائل المسلحة المدعومة من تركيا سيطرت على ثلاث قرى قرب الحدود، اثنتان على جبهة جرابلس، وأخرى على جبهة الراعي، في محاولة للسيطرة على المنطقة الحدودية بين الراعي وجرابلس.

من جهتها نقلت وكالة "رويترز" عن نشطاء وجماعة معارضة تأكيدهم أن المسلحين السوريين انتزعوا السيطرة على قرية "عرب عزة" من يد تنظيم "داعش" يوم السبت في تقدم جديد أمام التنظيم.

وقالت "كتائب حمزة" وهي جماعة تقاتل تحت لواء ما يسمى بـ "الجيش السوري الحر" إنها سيطرت على قرية "عرب عزة" قرب الحدود التركية. وشهدت القرية ضربات جوية من مقاتلات تركية يوم الجمعة.

واشنطن تقصف أهدافا لـ "داعش" شمال سوريا

من جانبه أكد بريت ماكغورك المبعوث الأمريكي الخاص للتحالف الدولي أن القوات الأمريكية قصفت أهدافا لتنظيم "داعش" مساء الجمعة قرب حدود تركيا مع سوريا باستخدام نظام صاروخي متنقل نشر حديثا.

وقال ماكغورك عبر حسابه على تويتر: "قصفت القوات الأمريكية أهدافا لداعش قرب حدود تركيا في سوريا الليلة الماضية باستخدام نظام هيمارس الذي نشر حديثا" في إشارة إلى نظام راجمات صاروخية بعيدة المدى محمول على مركبات متنقلة.

ولم يبين المصدر متى نشر النظام الصاروخي عند حدود تركيا.

المصدر: وكالات