المغرب يعلن "عملية تطهير" عند حدود الصحراء الغربية

أخبار العالم العربي

المغرب يعلن صورة من الطائرة في 3 يونيو 2016 لكثبان رملية على مد البصر في الصحراء الغربية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hzhz

أعلنت الحكومة المغربية، الخميس 1 سبتمبر/أيلول، استمرار "عملية تطهيرية" في منطقة الكركارات عند حدود الصحراء الغربية مع موريتانيا.

وقال مصطفى الخلفي المتحدث باسم الحكومة ووزير الاتصال، عقب الاجتماع الحكومي الأسبوعي، أمام وسائل إعلام: "العملية التطهيرية تأتي لمواجهة ما تشهده المنطقة من مخاطر على الأمن، وانتشار عمليات التهريب، والاتجار في المخدرات، وكل أنواع الاتجار غير المشروع".

وأكد الخلفي أن هذه العملية تمت "بتنسيق تام مع البعثة الأممية وفي احترام كامل للاتفاق العسكري رقم 1" المتعلق بوقف إطلاق النار.

وأوضح أن هذه العملية "ستستمر وفق الأهداف المحددة لها بالتنسيق مع المينورسو"، بعثة الأمم المتحدة لمراقبة وقف إطلاق النار الموقع عام 1991 بين "البوليساريو" والمغرب.

وتناقض تصريحات الوزير ما كشفته وثيقة أممية سرية الثلاثاء الماضي من أن المغرب وجبهة البوليساريو انتهكا وقف إطلاق النار من خلال نشر عناصر مسلحة في منطقة قريبة من الحدود مع موريتانيا.

ووفقا لهذه الوثيقة المؤرخة في الـ28 أغسطس/آب وأرسلت نسخة منها إلى مجلس الأمن للاطلاع عليها، فقد قام المغرب في الفترة من الـ 16 وحتى الـ25 أغسطس/آب بعملية قدمت على أنها لمكافحة التهريب في منطقة الكركارات (جنوب الصحراء الغربية) وراء جدار الدفاع، وهو حاجز رملي مبني على مسافة قرابة 2500 كلم.

المصدر: أ ف ب

الأزمة اليمنية