هيومن رايتس ووتش: "الحشد العشائري" يجند أطفالا لمحاربة داعش في الموصل

أخبار العالم العربي

هيومن رايتس ووتش: مقاتلون أطفال في العراق
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hz9r

قالت منظمة هيومن رايتس ووتش الحقوقية، في تقرير صدر الثلاثاء، 30 أغسطس/ آب، إن ميليشيات عشائرية مدعومة من الحكومة العراقية تجند أطفالا لمحاربة تنظيم داعش.

ونقل التقرير عن شهود عيان أن مجموعتين مسلحتين من "الحشد العشائري" (ميليشيات عشائرية) جندتا ما لا يقل عن 7 أطفال كمقاتلين من مخيم ديبكة في 14 أغسطس/آب 2016 واقتادتهم إلى بلدة قريبة من مدينة الموصل (بمحافظة نينوى).

فيما أفادت وكالة أسوشيتد برس بأن هذا الإجراء يرمى إلى جلب مجندين من أجل تعزيز مواقع فى الخطوط الأمامية بمحافظة نينوى، حيث تقع مدينة الموصل، معقل داعش الرئيس فى العراق.

وقال الشهود إن مجموعات "الحشد العشائري" جندت يومها 250 من المقيمين في المخيم، موضحة أنهم انضموا طواعية إلى صفوف المقاتلين.

واعتبر بيل فان إسفيلد، الخبير في حقوق الأطفال، أن "تجنيد الأطفال كمقاتلين للمشاركة في معركة الموصل يجب أن يكون إشارة مقلقة بالنسبة إلى الحكومة العراقية. ويتعين على الحكومة والحلفاء الأجانب اتخاذ التدابير المناسبة الآن، وإلا فسيقاتل الأطفال إلى جانب كلا الطرفين في الموصل".

وفي الوقت الراهن، تواصل القوات الحكومية العراقية المدعومة من مجموعات مسلحة أخرى، عملياتها العسكرية بهدف تحرير الموصل، ثاني مدن العراق، من قبضة تنظيم داعش الذي يسيطر عليها منذ صيف العام 2014.
المصدر: وكالات

الأزمة اليمنية