مركز التنسيق الروسي: 12 خرقا للهدنة في ريفي دمشق واللاذقية

أخبار العالم العربي

مركز التنسيق الروسي: 12 خرقا للهدنة في ريفي دمشق واللاذقيةمركز التنسيق الروسي: 12 خرقا للهدنة في ريفي دمشق واللاذقية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hz1m

أعلن مركز التنسيق الروسي للمصالحة في سوريا عن رصد 12 خرقا لوقف الأعمال القتالية في ريفي دمشق واللاذقية خلال الساعات الـ24 الماضية، وسط صمود الهدنة في معظم أنحاء البلاد.

وأفاد المركز، في بيان، الأحد 28 أغسطس/آب، بأن مسلحي "جيش الإسلام" قصفوا من مدافع هاون بلدات جوبر وعربين وحوش دوارة ودوما وحرستا والقابون في محافظة دمشق. أما في ريف اللاذقية فقصف مسلحو "أحرار الشام" عددا من البلدات والقرى باستخدام طائرات من دون طيار مزودة بعبوات ناسفة، فيما أطلق عناصر "الجيش السوري الحر" و"الحزب الإسلامي التركستاني"النار باتجاه منطقة جبل أبو علي.

وذكر المركز الروسي، الذي يتخذ مطار حميميم في ريف اللاذقية مقرا له، أن الطائرات الحربية الروسية والحكومية السورية لم تشن غارات ضد فصائل مسلحة أعلنت وقف القتال وأبلغت المركز الروسي أو الأمريكي عن أماكن تمركز مقاتليها.

عملية المصالحة

وبحسب المركز، فإن 5 قرى انضمت إلى عملية المصالحة الوطنية خلال الساعات الـ24 الماضية، ليبلغ العدد الإجمالي للبلدات السورية المشاركة في هذه العملية 486، وسط استمرار المفاوضات مع قادة المعارضة المسلحة في أرياف حماة وحمص واللاذقية.

وجاء في البيان أن تنظيمي "جبهة النصرة" و"داعش" لا يزالان يعرقلان بسط نظام الهدنة في سوريا. ومما يدل على ذلك، قصف الإرهابيين لأحياء 1070 والأنصاري والليرمون وأكاديمية الأسد للهندسة العسكرية ومركز الكاستيلو التجاري ومواقع أخرى في مدينة حلب. أما في محافظة دمشق فقصف الإرهابيون عددا من البلدات منها دوما وحوش نصري والقابون وحرستا وحوش الفارة ومرج السلطان وخان الشيح.

وأفاد المركز الروسي بإجلاء أكثر من 1800 من المدنيين، والمسلحين الذين وافقوا على إلقاء سلاحهم مع أسرهم، من بلدة داريا بمحافظة دمشق خلال الساعات الـ48 الماضية. وتم نقلهم على متن حافلات إلى مدينة إدلب ومركز مؤقت، تمت إقامته في مدينة الكسوة وسط ريف دمشق، أما المصابون بدرجة خطرة فتم نقلهم إلى مستشفيات العاصمة السورية.

المصدر: وزارة الدفاع الروسية