رئيس البرازيل السابق سيمثل أمام المحكمة بتهمة عرقلة العدالة

أخبار العالم

رئيس البرازيل السابق سيمثل أمام المحكمة بتهمة عرقلة العدالةالرئيس البرازيلي السابق، لولا دا سيلفا، ورئسة البلاد الحالية، ديلما روسيف في 1 يناير/كانون الثاني للعام 2011
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hvxd

وجهت المحكمة الفيدرالية البرازيلية، الجمعة 29 يوليو/تموز، تهما رسمية إلى رئيس الدولة السابق، لولا دا سيلفا، بعرقلة العدالة في فضيحة سرقة بشركة "بيتروبراز"، وفقا لوكالة "رويترز".

ووجهت التهم المماثلة ضد 6 أشخاص آخرين المشتبه فيهم غير الرئيس السابق.

ووفقا للمحققين، شارك هؤلاء المتهمين في محاولة دفع رشا للمدير السابق بالعملاق النفطي البرازيلي "بيتروبراز"، بالتحديد، اقترحوا دفع نحو 77 ألف دولار لأسرة موظف الشركة في حال رفضه الإدلاء بشهادته ضد مشاركين آخرين في المخططات الإجرامية المتعلقة بالشركة.

ويعد أن الرئيس البرازيلي السابق وهو أقرب شركاء رئيسة البلاد ديلما روسيف المبعدة حاليا عن منصبها، شخصية أساسية في محاولة عرقلة التحقيق في قضية "بتروبراز".

وقالت الشرطة أن تلك المخططات الإجرامية استخدمت، في جملة الأمور، لتمويل حملات "حزب العمال" الانتخابية وتغطية نفقاته وهو الحزب الذي حكم البلاد خلال 13 سنة.

يشار إلى أن "حزب العمال"، أحد الأحزاب البرازيلية الأكثر شعبية، أسسه الرئيس السابق، لولا دا سيلفا، في العام 1980 والرئيسة الحالية ديلما روسيف تم انتخابها عن هذا الحزب.

المصدر: وكالات

فيسبوك 12مليون