اعتقال أحد المتورطين في ذبح قس شمالي فرنسا

أخبار العالم

اعتقال أحد المتورطين في ذبح قس شمالي فرنسا الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند - أرشيف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hvkk

أعلن الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند الثلاثاء 26 يوليو/تموز أن أحد المتورطين في حادثة ذبح قس فرنسي داخل كنيسة قد اعتقل في بلدة شمالي فرنسا.

وقال هولاند، خلال مؤتمر صحفي: "الحرب على الإرهاب ستكون طويلة الأمد"، معبرا عن حزم وألم الشعب الفرنسي على الهجوم الإرهابي الذي استهدف كنيسة كاثوليكية، مؤكدا أن الحكومة تقوم بجهود جبارة من أجل القضاء على الإرهابيين ومواجهة التطرف في المجتمع.

وأضاف هولاند: "أتباع الطائفة الكاثوليكية في فرنسا والعالم يشعرون بوطأة القتل بعد مقتل القس... الشعب الفرنسي بكامل طوائفه ومعتقداته يقف متأثّراً اليوم أمام هول الجريمة، الحكومة كانت صارمة ولديها عزيمة كاملة لمحاربة الإرهاب"... "هذه الحرب ستكون طويلة وديمقراطيتنا مستهدفة، يجب أن نتجنب الشقاق والأحكام المسبقة والبلبلة التي لا مبرر لها".

وأكد هولاند: "الحكومة تقوم بمجهود لا نظير له واتخذنا إجراءات لم تتخذ من قبل... عدد عناصر الشرطة والدرك والجيش المنتشرين لتأمين حماية الفرنسيين وصل لمستوى تاريخي منذ تأسيس الجمهورية الخامسة"... "التعرض  للحريات الفردية على حساب محاربة الإرهاب لن يجدي نفعاً".

وكان الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند أعرب، خلال اتّصال هاتفي مع رئيس الكنيسة الكاثوليكية البابا فرنسيس، عن حزن الشعب الفرنسي بعد "الجريمة البغيضة" التي أدّت لمقتل القسّ جاك هامل أثناء قيامه بقداس في كنيسةٍ كاثوليكية على يد إرهابيين.

وبحسب بيانٍ للرئاسة الفرنسيّة فإنّ الرئيس هولاند قال للبابا فرنسيس أثناء المكالمة الهاتفية: "عندما يهاجم قس فهذا معناه بأن فرنسا بأسرها مستهدفة وسيتمّ القيام بكل الجهود من أجل حماية الكنائس وأماكن العبادة في فرنسا".

وذكّر هولاند بدور فرنسا في الدفاع عن مسيحيي الشرق وتمنى "في هذه الظروف العصيبة" أن تنتصر روح التوافق على الكراهيّة.

المصدر: وكالات

فيسبوك 12مليون