بريطاني يبيع منزله وكل ما يملك لمحاربة داعش

مجتمع

بريطاني يبيع منزله وكل ما يملك لمحاربة داعشالبريطاني تيم لوك . متطوع لمحاربة داعش في سوريا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hv9o

قام البريطاني تيم لوك، (39 عاما)، ببيع منزله وإنهاء عمله في مجال البناء، وتوجه إلى سوريا لمحاربة داعش دون امتلاكه أية خبرة عسكرية سابقة.

وبحسب صحيفة دايلي ستار السبت 23 يوليو/تموز، فإن لوك يقاتل بجانب القوات الكردية، وهو لم يمتلك أي خبرة عسكرية قبل مغادرته وطنه وتوجهه لمقاتلة داعش، بل اضطر لشراء أسلحة وذخيرة من السوق السوداء.

واشترى لوك، بندقية AK-47، ومسدسا، إلا أنه في أول مواجهة مع عناصر التنظيم، كاد أن يقتل.

وبحسب الصحيفة يقول لوك "كمتطوع، ليس لدي قائد يوجهني، ودون وجود خبرة عسكرية سابقة، كنت أعتمد على الحس السليم، والاتزان".....""لم أشعر بأي شيء تجاه الناس الذين كنت أقتلهم، لقد توقفت منذ زمن عن رؤية عناصر داعش كبشر، لذا لا أتعاطف معهم"...."ذهبت لتدمير داعش، وأفضل مكان لفعل هذا هو الخطوط الأمامية".

المصدر : وكالات 

صفحة أر تي على اليوتيوب